عيب يأتي كينطانا و يذهب المترجي؟

مرة بعد أخرى تنفضح حكاية ما تسمى الإدارة التقنية داخل الفرق الوطنية و المثال الصريح هنا هو إدارة الوداد التي ينبغي محاسبتها.
محاسبتها على التفريط في لاعب موهوب و هداف بالفطرة اسمه زهير المترجي الذي يفعل العجب العجاب لوحده بخريبكة و قبلها فعل الأمر ذاته بأكادير للتعاقد مع نكرة اسمه كينطانا و قبله نغيسي داهو و أدجي من غانا.
هكذا يقتل من هم قائمون على الإدارة التقنية للفرق المغربية المواهب لأن" الشوفة" غير حاضرة لديهم و المترجي أفضل من نصف فريق الوداد الحالي.

 

مواضيع ذات صلة