أسماء مرشحة للحاق بالإدارة التقنية

بعد فضيحة الخروج المتكرر لمنتخبات الشبان من الأدوار الإقصائية لأمم إفريقيا رغم كل ما تضعه الجامعة ورصدته من إمكانيات للإرتقاء بمجال التكوين، فإن مصادر حملت للمنتخب عن وجود نية لإحداث تغييرات عميقة على الإدارة التقنية الوطنية وخاصة بعزل ناصر لاكريط من منصبه.
ويتصدر جمال فتحي لائحة الأسماء المرشحة لتعويض لاركيط كما ان عددا من المدربين الشباب مرشحون لتدريب بعض المنتخبات السنية من قبيل الدميعي وبنهاشم و طارق السكتيوي.