كأس أمم إفريقيا 2019 : تنظيم النهائيات في الصيف " ليس ثابتا " !

أعلن رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم أحمد أحمد أن تنظيم نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2019 في الصيف "ليس ثابتا " ويمكن تكييفه بالنظر إلى الاعتبارات المناخية. وكان الاتحاد الإفريقي قرر خلال ندوة في يوليو الماضي تنظيم نهائيات كأس الأمم الأفريقية في الصيف بعدما كانت تقام عادة في فصل الشتاء.

وقال أحمد في حديث لوكالة الانباء الفرنسية "بالنسبة لبعض الدول التي تعاني من مشاكل مناخية, يمكننا أن نكون مرنين", ملمحا إلى القرار الأخير الذي اتخذ على وجه الخصوص من أجل عدم التأثير على مسيرة اللاعبين المحترفين مع فرقهم الأوروبية. وكان تنظيم العرس القاري في الفترة بين يناير وفبراير يشكل موضع انتقاد من الأندية الأوروبية التي تضطر للاستغناء عن لاعبين أفارقة خلال مرحلة مهمة من الموسم الكروي, أو حتى تدفع لاعبين لرفض المشاركة مع منتخبات بلادهم, مفضلين التركيز على أدائهم مع الأندية. وأضاف أحمد "التنظيم في الصيف غير ثابت, يمكننا أن نراجع القرار مع الاطراف المعنية, وكيفية التعامل مع كل حالة". وخلال الندوة التي أقيمت الصيف الماضي, صادق الاتحاد الافريقي على رفع عدد المنتخبات المشاركة في النهائيات من 16 إلى 24. وردا على سؤال بخصوص هذا التغيير, أكد أحمد أن "هذا ما يريده الناس". وقال: "لدي مبدأ في الإدارة: إذا ما تم انتخابي فمن أجل الوفاء بتطلعات الأطراف المعنية, سواء الاتحادات أو اللاعبين أو المدربين". واعتبر أن هذا الإجراء "مبرر ومشروع لأن هناك بعض الدول الصاعدة في كرة القدم التي باتت تهدد المنتخبات الكروية الافريقية الكبرى". ومن المقرر أن تقام النسخة المقبلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا في الكاميرون عام 2019. واعترف أحمد أن هناك تأخيرا في المنشآت التي ستستضيف البطولة. وقال "ننتظر اجتماع اللجنة المنظمة (لنهائيات أمم إفريقيا) قبل اتخاذ القرار" في وقت تم فيه مؤخرا إرسال تقرير عن زيارات التفتيش إلى الاتحاد الافريقي لتقييم الوضع. لكن وبحسب أحمد "لقد قلنا دائما أنه نظرا لاستعداد رئيس الدولة بول بيا, سيكون الجميع مجندا من أجل المضي قدما . حتى الآن أنا واثق من ذلك. كيف لا تؤمن برئيس الدولة. عندما تقرر السياسة, كل شيء يلحق بها". 

مواضيع ذات صلة