بطولة المانيا: هبوط "تاريخي" لهامبورغ وهوفنهايم

هبط هامبورغ العريق للمرة الأولى في تاريخه الى الدرجة الثانية وحسم هوفنهايم وبوروسيا دورتموند المركزين الثالث والرابع المؤهلين الى عصبة أبطال أوروبا على حساب باير ليفركوزن، السبت في المرحلة 34 الأخيرة من البطولة الالمانية في كرة القدم.

وكان هامبورغ وصيف القاع وحامل لقب البطولة 6 مرات، والذي لم يغب عن الدرجة الأولى منذ عام 1963، يأمل في تفادي الهبوط وخوض مباراة فاصلة مع ثالث الدرجة الثانية، بيد ان فوزه على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 2-1 في مباراة توقفت لدقائق في ثوانيها الاخيرة بسبب رمي جماهيره قنابل داخلية داخل ارض الملعب، لم يكن كافيا في ظل فوز فولفسبورغ السادس عشر على ضيفه كولن الاخير (4-1) والهابط سابقا.

وهبط كولن (22 نقطة) وهامبورغ (31) الى الدرجة الثانية، فيما يخوض فولفسبورغ (33 نقطة) مواجهة فاصلة مع هولستاين كييل.

وفي معركة التأهل الى أوروبا، لم يكن فوز باير ليفركوزن كافيا على ضيفه هانوفر (3-2)، اذ اخفق بفارق الاهداف امام هوفنهايم الفائز في مباراة مفصلية على ضيفه بوروسيا دورتموند 3-1.

وتساوت الاندية الثلاثة مع 55 نقطة، ليرافق هوفنهايم ودورتموند البطل بايرن ميونيخ ووصيفه شالكه الى دوري الابطال، فيما بلغ ليفركوزن دور المجموعات من اوروبا ليغ ولايبزيغ الدور التمهيدي الثاني من المسابقة القارية الرديفة.

ويتوقع ان تتوقف ساعة ملعب فولكسبارك شتايدون التي كانت تشير بفخر الى الفترة التي أمضاها هامبورغ، بطل اوروبا 1983، في البوندسليغا لمدة 55 عاما من دون انقطاع، منذ تأسيس الدوري بحلته الحالية عام 1963.

أمام 57 الف متفرج، افتتح ارون هانت التسجيل لهامبورغ (11 من ضربة جزاء) ثم عادل السويسري يوسيب درميتش (28) لمونشنغلادباخ. وفي الشوط الثاني، استعاد لويس هولتبي التقدم لهامبورغ (63) الذي اكمل المباراة بعشرة لاعبين لطرد الاميركي بوبي شو وود (71).

وتوقفت المباراة في ثوانيها الاخيرة وذلك لنحو ربع ساعة بعدما قام جمهور هامبورغ برمي قنابل دخانية الى ارض الملعب.

وفي المباراة الثانية، تقدم فولفسبورغ باكرا عن طريق الفرنسي جوشوا غيلافوغي (1) وعادل كولن عبر يوناش هكتور (32). لكن فولفسبورغ حسم المواجهة بثلاثية في الشوط الثاني، عبر البلجيكي ديفوك أوريجي (54) وروبين كنوتشي (71) والكرواتي يوسيب بريكالو (90).

وضمن هوفنهايم بطاقة أوروبية في المسابقة الام بفوزه الثمين على ضيفه دورتموند 3-1 امام 30 الف متفرج على ملعب راين نيكر ارينا.

وافتتح المضيف التسجيل عبر الكرواتي اندري كراماريتش بعد خطأ من الحارس السويسري رومان بوركي (26)، وعادل دورتموند في الشوط الثاني عن طريق الدولي ماركو رويس من مسافة قريبة بعد تمريرة من البرتغالي رافايل غيريرو (58).

واستعاد المجري ادم تسالاي التقدم سريعا منفردا ببوركي (63)، ثم حسم التشيكي بافل قادربك النتيجة لفريق المدرب يوليان ناغلسمان بعد معمعة أمام المرمى (73).

ولم يكن فوز باير ليفركوزن على هانوفر 3-2 كافيا، وسجل له الارجنتيني لوكاس ألاريو (3 و18) وأهدر البرازيلي وندل ركلة جزاء (6). وبعد هدف يوليان براندت الثالث (55)، سجل الضيوف هدفين متأخرين عبر نيكلاس فولكروغ (90+1) والنمسوي مارتين هارنيك (90+4).

اما شالكه الثاني، فتفوق على اينتراخت فرانكفورت ومدربه الكرواتي نيكو كوفاتش الذي يستعد للاشراف على بايرن ميونيخ في الموسم المقبل، وخوض نهائي الكأس ضده الأسبوع المقبل.

وسجل لشالكه النمساوي غيود بورغشتالر برأسية رائعة اثر ضربة حرة سقطت في المقص الايسر للمرمى (26).

ورفع بايرن ميونيخ درع الدوري للمرة السادسة تواليا والـ28 في تاريخه بعد خسارته أمام ضيفه شتوتغارت 1-4 على ملعب اليانز أرينا وامام 75 الف متفرج، فأنهى الموسم بفارق 21 نقطة عن شالكه.

سجل للفائز دانيال جينتشك (6 و55)، اليوناني اناستاسيوس دونيس (42) والكونغولي الديموقراطي شادراك اكولو (52)، ولبايرن الذي ضمن اللقب الشهر الماضي الفرنسي كورنتان توليسو بعد مجهود فردي من البولندي روبرت ليفادوفسكي هداف الدوري مع 29 هدفا (42).

وانهى لايبزيغ وصيف الموسم الماضي الدوري الحالي، بفوز ساحق على مضيفه هرطا برلين 6-2 امام 60 الف متفرج.

سجل للفائز الفرنسي دايوت اوباميكانو (2)، الانكليزي اديمولا لوكمان (7)، الفرنسي جان كيفن اوغستان (22 و54)، تيمو فيرنر (49) والبرتغالي بروما (82)، وللخاسر البوسني وداد ايبيسيفيتش (4) والايفواري سالومون كالو (64).

وخسر ماينتس الرابع عشر امام ضيفه فيردر بريمن الحادي عشر 1-2 بهدف الايفواري جون-فيليب غبامين (12)، مقابل هدفين للنمسوي فلوريون كاينتس (23) والتشيكي ثيودور جيبري سيلاسي (79).

وتغلب فرايبورغ الخامس عشر على ضيفه اوغسبورغ الثاني عشر 2-صفر بهدفي نكيلاس هوفلر (49) وتيك كلايندينست (65).

مواضيع ذات صلة