الأسود يكتشفون ملاعب " كرانس مونتانا" بعد حصة تقوية العضلات

خاض المنتخب المغربي  اليوم الإثنين صباحا،  حصة تدريبية في مقر إقامته بسويسرا، في قاعة تقوية العضلات، في إنتظار أن تخوض العناصر الوطنية حصة ثانية  على الساعة الخامسة بأحد ملاعب منتجع " كرانس مونتانا"، الذي وصله أسود الأطلس أمس الأحد،على الساعة الثامنة والنصف بالتوقيت السويسري، بعدما إنطلقت رحلة البعثة المغربية، مباشرة عبر طائرة خاصة من مطار الرباط سلا، وصولا إلى مطار جنيف، حيث أقلت العناصر الوطنية حافلة لغاية إقامتهم، بعد ساعتين تقريبا من الطريق، وسط أجواء رائعة بين اللاعبين ، الذين أعجبوا كثيرا بالمكان الذي يتواجد به الفندق الذي سيقيمون فيه، والذي يتميز بالهدوء ، والإرتفاع على سطح البحر ،حيث تتوفر فيه كل سبل الراحة بحسب ما أكده ل" المنتخب" مرافقون لبعثة المنتخب المغربي، كشفوا بأن مناخ " كرانس مونتانا" يشبه إلى حد كبير مناخ روسيا، لذلك ألح هيرفي رونار على التحضير فيه، لكي لاتجد العناصر الوطنية أي مشاكل في النهائيات، وبالأخص فيما يتعلق بمنسوب اللياقة البدنية الذي حرص الطاقم التقني للمنتخب المغربي التركيز عليه كثيرا، من أجل تجهيز اللاعبين لدخول النهائيات دون مركب نقص من أجل مجاراة إيقاع مباريات المونديال.
وفي سياق متصل بالمنتخب المغربي من المنتظر أن يصل اللاعب أشرف حكيمي مساء اليوم لمقر إقامة الأسود بعدما كان ملتزما بإحتفالات الفريق الملكي لفائز بعصبة أبطال أوروبا، ومن المستبعد بحسب مصادرنا أن يكون حاضرا في تداريب الزوال، ومن المؤكد أن يبدأ في تداريبه مع المجموعة إبتداءا من يوم غد الثلاثاء، بحضور جميع اللاعبين، بمن فيهم الثالوث المتواجد في اللائحة الإحتياطية، والذي سيكتفي بخوض التداريب، دون أن يظهر في المباريات الودية، التي سيخوضها المنتخب أمام أوكرانيا، سلوفاكيا وإستونيا.

 

مواضيع ذات صلة