مونديال 2018: قائد ايسلندا يخضع للعلاج في الدوحة

خضع قائد منتخب ايسلندا لكرة القدم آرون غونارسون لعلاج بركبته المصابة في مستشفى سبيتار الرياضي في الدوحة، في محاولة لتعافيه قبل نهائيات مونديال روسيا 2018 الذي تخوضه بلاده للمرة الاولى في تاريخها.

وجاء في بيان للمستشفى الثلاثاء ان اللاعب البالغ 29 عاما ويأمل في خوض مونديال روسيا يعالج من اصابة تعرض لها في نيسان/ابريل الماضي واحتاجت الى اجراء جراحة.

وقال لاعب الوسط الذي كان عنصرا رئيسا في بلوغ كارديف سيتي البرميرليغ الانكليزي في الموسم المنصرم "سنذهب هذه السنة الى كأس العالم بكثير من الاصابات. لكن الاصابات جزء من كرة القدم ويجب أن نتعامل معها".

وتابع "كي نؤدي (جيدا) يجب ان نكون متسقين ومنظمين جيدا كما كنا في كأس اوروبا، ثم نأمل في قيام لاعبينا الهجوميين بسحرهم".

وتواجه ايسلندا في مباراتها الاولى الارجنتين في 16 حزيران/يونيو في كالينينغراد. كما تلتقي في المجموعة الرابعة كرواتيا ونيجيريا.

ويخوض عدد من لاعبي المدرب هيمير هالغريمسون سباقا مع الوقت للجهوزية قبل روسيا 2018 من بينهم النجم جيلفي سيغوردسون الذي يتعافى ايضا من اصابة بركبته.

وكانت ايسلندا التي يلغ عدد سكانها 335 الف نسمة فقط واصبحت اصغر دولة تتأهل الى المونديال، نجمة كأس اوروبا الاخيرة حيث بلغت ربع النهائي.

مواضيع ذات صلة