مباشرة من إسبانيا..تخوف كبير من المنتخب المغربي

إستفسرت "المتتخب "الحاضرة في إسبانيا لتغطية ألعاب البحر الأبيض المتوسط بمدينة طاراغونا، مجموعة من الاسبان حول رأيهم في المباراة التي ستجمع لاروخا بالمنتخب المغربي، في كالينغراد الروسية، وأبدى معظمهم تخوفهم من كتيبة المدرب هيرفي رونار، بل أجمعوا على أن العناصر الوطنية تعرضت لظلم تحكيمي كبير ، وكانت تستحق على الأقل التعادل ضد البرتغال. 
ومن بين الأسماء التي رددها الجمهور الإسباني كثيرا على لسانه ، وأبدى ضرورة الاحتياط منها يأتي في المقدمة نورالدين أمرابط لاعب ليغانيس وكذا اشرف حكيمي لاعب ريال مدريد، ناهيك عن حكيمي زياش.
أجواء غير. عادية تعيشها مختلف مقاهي مدينة طاراغونا اليوم الاثنين والاستعدادات جارية منذ الصباح من أجل خلق احتفالية استثنائية، في لقاء ينتظره الجمهور الإسباني بشغف كبير ويعملون الانتصار فيه لتحقيق أجمل عبور للدور الثاني. 
والتقت "المنتخب "بمجموعة من أبناء الجالية المغربية المدينة في طاراغونا وتمنوا أن تحقق كتيبة رونار  فوزا على الإسبان لتأكيد قوة المنتخب المغربي، ووجه العديد منهم رسائل مختلفة لفوزي لقجع للإبقاء على رونار ومواصلة الثقة في الناخب الفرنسي خاصة وأن إقصائيات كأس إفريقيا على الأبواب، والوقت غير صالح لترك المدرب يرحل، علما أن الجزائر تتربص به وتنتظر فقط فرصة تركه لأسود الأطلس. 

مواضيع ذات صلة