مونديال 2018: ماركيز يعلن اعتزاله اللعب دوليا بعد تحقيقه الكثير من الأرقام القياسية

أعلن المدافع الدولي المكسيكي رافائيل ماركيز، اعتزاله اللعب دوليا عقب خسارة منتخب بلاده أمس الإثنين أمام البرازيل بهدفين نظيفين، وخروجه من الدور ثمن النهائي لمونديال روسيا.

ويأتي اعتزال ماركيز (39 عاما)، الملقب بـ "القيصر"، بعد لعبه عقدين من الزمن في أفضل مستويات الكرة العالمية، وبعد أن خاض منافسات المونديال 5 مرات.

وشارك ماركيز أمس في مباراته الأخيرة مع المنتخب المكسيكي، ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخب لبلاده، محققا إنجازا جديدا في مسيرته، حيث أصبح أول لاعب في العالم يشارك في 5 مباريات في دور ثمن نهائي المونديال، وأكبر اللاعبين سنا (39 عاما و139 يوما) يخوض منافسات الأدوار الإقصائية في نهائيات كأس العالم بعد الإنجليزي ستانلي ماتيوس عام 1954 (39 عاما و145 يوما).

وأنهى رافاييل ماركيز مسيرته الكروية مع الأندية، قبل انطلاق المونديال ضمن صفوف أطلس المكسيكي، الذي بدأ معه مشواره في عالم الساحرة المستديرة عام 1996.

ولعب النجم المكسيكي المخضرم، لعدة أندية أوروبية أبرزها برشلونة الإسباني وموناكو الفرنسي.

وبالإضافة إلى ماركيز، أعلن زميله في المنتخب المكسيكي أوريبي بيرالتا، اعتزاله اللعب دوليا.

مواضيع ذات صلة