ايمري يحترم قرار اوزيل باعتزال اللعب مع المانيا ويقول إن ارسنال "بيته"

أبلغ اوناي ايمري المدرب الجديد لارسنال الانجليزي لكرة القدم الصحفيين أنه يحترم قرار مسعود اوزيل باعتزال اللعب الدولي بعد ما وصفه اللاعب الالماني "بالتمييز العنصري وعدم الاحترام" بسبب أصوله التركية.

وتعرض اوزيل لانتقادات بسبب مستواه خلال خروج المانيا المخيب من دور المجموعات في كأس العالم في روسيا وأيضا مقابلته مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.

وأطلقت الجماهير الالمانية صيحات استهجان ضد اوزيل وايلكاي غندوغان، القادم من أصول تركية وتقابل مع اردوغان أيضا، في المباريات الودية قبل كأس العالم.

وقال اردوغان أمس الثلاثاء إن اوزيل لاقى معاملة عنصرية وغير مقبولة.

وأثار قرار اللاعب البالغ عمره 29 عاما مناقشات غاضبة في المانيا حول علاقتها بأكبر جالية للمهاجرين في البلاد.

وأبلغ ايمري الصحفيين في سنغافورة قبل يوم من المواجهة ضد اتليتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية استعدادا لانطلاق الموسم الجديد "هذا قرار شخصي احترمه".

وأشار ايمري، الذي أصبح في ماي مدرب ارسنال الجديد عقب رحيل فينجر بعد 22 عاما مع الفريق، إلى أن اوزيل يشعر أن ارسنال "بيته".

وأضاف "نحن مثل بيته. نحن مثل عائلته... سنساعده على أن يشعر بحالة جيدة".

ولم يعلق اوزيل على قراره منذ وصوله مع الفريق اللندني إلى سنغافورة يوم الاثنين.

ويلعب ارسنال ضد باريس سان جيرمان يوم السبت في كأس الأبطال. 

مواضيع ذات صلة