قطع الكهرباء عن ملعب طنجة هل يهدد مباراة برشلونة واشبيلية؟

كشفت مصادر مقربة من اللجنة المنظمة لمباراة الكأس الممتازة الإسبانية بين برشلونة وإشبيلية، أنه تم قطع الكهرباء عن ملعب طنجة الكبير، الذي سيستضيف اللقاء في 12 أغسطس المقبل، وذلك بسبب التأخر في تسديد فواتير الكهرباء. وبحسب وكالة الأنباء الإسبانية لم تقم الشركة الحكومية المسؤولة عن هذه المنشأة الرياضية، الشركة الوطنية لإنجاز وتدبير الملاعب (سونارغيس)، بسداد الفواتير المستحقة عن الستة أشهر الأخيرة، ولهذا قامت شركة الكهرباء (أمانديس) بقطع الإنارة عن الملعب حتى يتم دفع المبالغ المستحقة. إلا أن هذا الإجراء لا يهدد بأي شكل، إقامة مباراة الكاس الممتازة في طنجة ، بينما أكدت مصادر أنه "سيتم إنهاء هذه الأزمة بشتى الطرق" لأن الجميع يرغب في "إنجاح هذا الحدث". وتتولى شركة (سونارجيس) إدارة الملاعب الكبرى في مدن المغرب، مثل الدار البيضاء وأكادير ومراكش، ولكنها تعاني دائم ا من مشاكل مادية. وستكون هذه هي النسخة الأولى في تاريخ الكاس الممتازة لإسبانية التي ستقام خارج شبه الجزيرة الإيبيرية، ولكنها ستكون ثالث كأس أوروبية يحتضنها ملعب طنجة الكبير الذي يتسع إلى 45 ألف متفرج. واستضاف هذا الملعب مباراة السوبر الفرنسي في 2011 بين أولمبيك مارسيليا وليل، ثم العام الماضي بين باريس سان جيرمان وموناكو. كما أن الفريق الكاطالوني قد سبق أن خاض مباراة ودية على هذا الملعب، وكانت في 2012 عندما أمطر شباك الرجاء البيضاوي بثمانية أهداف دون رد.

مواضيع ذات صلة