الوداد والرجاء يفتحان صفحة الحلم العربي

بعد أن نجح كلاهما في تحقيق فوز عريض قربهما معا لدور ربع النهاية لمسابقتي عصبة الأبطال وكأس الكاف، يفتح كل من الوداد والرجاء البيضاويين صفحة الحلم العربي، إذ سيدخلان بشكل رسمي مغامرة كأس العرب للأندية الأبطال، في نسختها الجديدة والمنقحة بداية من يوم 10 غشت من خلال مواجهتي الذهاب لدور السدس عشر.
الوداد الذي تفوق السبت الماضي بثلاثية قوية على حوريا كوناكري الغيني أعطته الإنفراد بصدارة مجموعته في عصبة الأبطال وبفارق ثلاث نقط  عن المطاردين، مما يضع له رجلا في دور الربع، سيواجه يوم 10 غشت بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء نادي أهلي طرابلس الليبي، على أن يواجهه إيابا بتونس يوم 28 غشت القادم.
أما الرجاء الذي ضرب أمس الأحد نادي أسيك أبيدجان الإيفواري برباعية مدوية وبات قاب قوسين أو أدنى من الوصول لدور ربع النهائي لكاس الكاف، فسيواجه في ذهاب الدور سدس عشر لكأس العرب للأندية الأبطال نادي السلام زغرتا اللبناني، وتجري مباراة الذهاب بلبنان يوم 10 غشت القادم على أن تجري مباراة الإياب يوم 29 شتنبر.
وإلى جانب الوداد والرجاء، فإن أندية عربية عريقة وقوية تشارك في النسخة المنقحة لكأس العرب للأندية الأبطال، والتي تتميز برصد مكافآت مالية هي الأضخم على الإطلاق في تاريخ هذه المسابقة العربية والتي تتجاوز كثيرا ما ترصده الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم لعصبة الأبطال، ذلك أن الفائز بالنسخة الجديدة لكأس العرب للاندية الابطال سيحصل على مكافأة مالية تصل إلى 6 ملايين دولار.

مواضيع ذات صلة