رئيس الجامعة الإسبانية فخور بإجراء "السوبر" بطنجة

حرص السيد لويس مانويل روبياليس، رئيس الجامعة الإسبانية لكرة القدم، الذي حضر صباح اليوم الثلاثاء مع السيد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، مؤتمرا صحفيا على هامش استضافة الملعب الكبير بطنجة يوم الأحد القادم، مباراة السوبر الإسباني بين برشلونة حامل لقب بطولة الليغا وكأس الملك واشبيلية وصيف حامل لقب كأس الملك، على توجيه خالص شكره وامتنانه لفوزي لقجع ومن خلاله لكافة أعضاء الجامعة الذين يباشرون بكل احترافية وضع الترتيبات اللوجيستية لإخراج نسخة السوبر الإسباني المقامة لأول مرة خارج إسبانيا بأجمل صورة ممكنة، مبديا اقتناعه الكامل بأن مبادرة الجامعة الإسبانية بنقل مباراة السوبر إلى المغرب يشكل بداية فعلية لتعاون وثيق بين الجامعتين الإسبانية والمغربية، سينسحب في المستقبل القريب على كافة الأصعدة، بما فيها التعاون في مجالات التكوين والتأطير وبرمجة المباريات الودية بين كل المنتخبات الوطنية.
وقال السيد روبياليس على وجه الخصوص:
"تاريخيا إسبانيا ترتبط مع المغرب للقرب الجغرافي ولقرون طويلة من العلاقات الرفيعة، بمصالح اقتصادية وسياسية وثقافية، فلماذا تظل الرياضة خارج هذا السياق، لذلك يأتي تنظيم السوبر الإسباني بمدينة طنجة ولأول مرة خارج إسبانيا، كلبنة أولى لإقامة تعاون قوي بين جامعتينا.
طبعا هذه أول زيارة لي لمدينة الرباط، فقد كانت زياراتي للمغرب تقودني في الغالب للدار البيضاء ومراكش، وأنا منبهر وسعيد بما رأيته في العاصمة وقطعا ستتعدد زياراتي لهذه المدينة الجميلة.
كرة القدم هي لحظة للإحتفال الإنساني للأمم وللشباب، وكرة القدم هي أيضا مجال خصب للتربية ولتوحيد الشعوب، ومباراة يوم الأحد ستكون لبنة أولى في بناء صرح علاقات كروية بمنظور حديث بين إسبانيا والمغرب.
شكرا لكم السيد الرئيس، شكرا للمغرب".

 

مواضيع ذات صلة