الجامعة الأرجنتينية فشلت في التعاقد مع غوارديولا لأسباب مالية

قال رئيس الجامعة الأرجنتينية لكرة القدم كلاوديو طابيا, ان إدارته سعت للتعاقد مع المدرب الإسباني بيب غوارديولا, لكنها فشلت بسبب الأجر المرتفع للتقني الإسباني من أجل قيادة المنتخب الأرجنتيني بعد كأس العالم الأخيرة في روسيا. وظهر المنتخب الأرجنتيني بوجه شاحب خلال كأس العالم, حيث خرج من الدور ثمن النهائي عقب الهزيمة أمام فرنسا (4-3). وتسبب الإقصاء المبكر والأداء السيئ لرفاق النجم ليونيل ميسي, في ترك خورخي سامباولي تدريب المنتخب بعد اتفاق مشترك مع الجامعة الأرجنتينية. وقال تابيا في تصريحات امس الثلاثاء إن الجامعة الأرجنتينية فكرت في التعاقد مع غوارديولا, إلا أن الراتب الضخم للمدرب الإسباني أحبط أي محاولات للمضي قدما في الصفقة. وأضاف: "كان يلزمنا رهن كل شيء من أجل التعاقد مع غوارديولا, وحتى ذلك قد لا يكون كافيا. كنا نعلم أنه مكلف ولكن لم نتصور أنه إلى هذا الحد". 
ووفقا لتقارير صحفية فإن غوارديولا يتقاضى حاليا نحو 18 مليون اورو سنويا مع نادي مانشستر سيتي الذي يرتبط معه بعقد إلى غاية 2021. وأعلنت الجامعة الأرجنتينية قبل أيام تعيين ليونيل سكالوني مدربا مؤقتا للمنتخب بمساعدة بابلو أيمار في انتظار التعاقد مع مدرب جديد. وتحدث تابيا عن عدد من المرشحين من بينهم دييغو سيميوني وماوريسيو بوكيتينو. 

مواضيع ذات صلة