دي بروين يخضع لفحوص بعد تعرّضه لإصابة في الركبة !

أعلن نادي مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنكليزي الممتاز في كرة القدم الأربعاء، أن نجمه البلجيكي كيفن دي بروين تعرّض لإصابة في الركبة اليمنى خلال التمارين، ويخضع لفحوص طبية لتحديد مداها وفترة غيابه المحتملة.

وأثارت إصابة اللاعب البالغ من العمر 27 عاما، مخاوف من أن تكون مرتبطة بإصابة سابقة تعرّض لها في الركبة نفسها قبل عامين، وأبعدته لأكثر من شهرين عن الملاعب.

وقال النادي في بيان مقتضب "يخضع كيفن دي بروين لفحوص على ركبته اليمنى بعد التعرّض لإصابة خلال التمارين الأربعاء. مدى الإصابة غير معروف بعد وسنقدم تفاصيل إضافية عن حالة كيفن في الوقت المناسب".

وأكد سيتي بذلك التقارير الصحافية التي بدأت بالتواتر بعد ظهر اليوم عن إصابة دي بروين الذي دخل بديلا في آخر نصف ساعة من فوز سيتي الافتتاحي في الدوري على مضيفه أرسنال 2-صفر الأحد الماضي. ونقلت صحيفة "ميرور" أن الأخير تعرّض لإصابة "خطيرة في أربطة الركبة خلال التمارين"، ويواجه احتمال الغياب "لأشهر".

واستعادت الصحف الإنكليزية سريعا إصابة دي بروين بتمزق في أربطة الركبة اليمنى (والكاحل)، خلال مباراة ضد إيفرتون ضمن كأس رابطة الأندية الإنكليزية في 27 كانون الثاني/يناير 2016. واضطرت تلك الإصابة دي بروين يومها للابتعاد عن الملاعب لنحو عشرة أسابيع.

مواضيع ذات صلة