وولفرهامبتون يجبر مانشستر سيتي على اقتسام النقاط

أجبر وولفرهامبتون ضيفه مانشستر سيتي على التعادل1-1 اليوم السبت في المرحلة الثالثة من الدوري الإنكليزي الممتاز.

وفاجئ لاعبو المدرب البرتغالي نانو سانتو ضيوفهم بالتقدم عبر الإيفواري ويلي بولي في الدقيقة 57، لكن السيتيزين أدركوا التعادل في الدقيقة 69 عبر الفرنسي ايميريك لابورت.

وأصبح رصيد فريق المدرب بيب غوارديولا 7 نقاط من فوزين وتعادل وباتت صدارته مهددة، فيما تضاعف رصيد وولفرهامبتون من نقطة واحدة إلى نقطتين.

وخاض المضيف اللقاء بانضباط كبير معتمداً على إغلاق المساحات بدءاً من وسط الملعب والارتداد في هجمات سريعة شكلت خطورة واضحة، اختلفت معها وتيرة أداء سيتي عما كانت عليه في المباراتين الأوليين اللتين فاز فيهما على أرسنال (2-صفر) وهادرسفيلد (6-1).

وأقر غوارديولا بأن نقطة التعادل "جيدة".

وقال بعد المباراة "تلقينا العديد من الهجمات المرتدة، ولم نكن مستقرين لكننا أضعنا على وجه الخصوص العديد من التمريرات (...) خلقنا العديد من الفرص. ضد فريق لديه عشرة لاعبين خلف الكرة، منظم دفاعياً بشكل جيد، خلقنا فرص للفوز بالمباراة، لكنها تبقى نقطة جيدة".

وعاب البطء أداء خط وسط حامل اللقب الذي شغله البرازيلي فرناندينيو والألماني إيلكاي غوندوغان، بينما لم يقدم رحيم سترلينغ الذي يتحرك عادة على الأطراف، أداء يذكر في الشوط الأول بعدما سدت المنافذ في وجهه.

مواضيع ذات صلة