بطولة إسبانيا: فوز ثالث تواليا لريال في ظهور أول لكورتوا

تابع ريال مدريد، بطل أوروبا في السنوات الثلاثة الأخيرة، انطلاقته الجيدة في البطولة الإسبانية لكرة القدم، وتخطى ضيفه ليغانيس بسهولة 4-1 السبت في المرحلة الثالثة، فيما تعرض أتلتيكو مدريد لخسارة مفاجئة أمام سلطا فيغو صفر-2.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 9 نقاط في الصدارة، فيما يستقبل برشلونة حامل اللقب والذي حقق فوزين افتتاحيين أيضا، هويسكا الصاعد الأحد.

وللمرة الأولى هذا الموسم، لعب حارس ريال البلجيكي تيبو كورتوا، أفضل حارس في مونديال روسيا 2018 والقادم من تشلسي الإنكليزي مقابل صفقة مقدرة بـ35 مليون اورو، أساسيا في تشكيلة المدرب جولن لوبيتيغي بدلا من الكوستاريكي كيلور نافاس.

على ملعب "سانتياغو برنابيو"، افتتح ريال التسجيل عندما لعب الظهير داني كارباخال عرضية من الجهة اليمنى وصلت إلى الجناح الويلزي غاريث بيل لعبها طائرة قوية بيمناه ارتطمت بيد الحارس وهزت شباكه (16).

وهذا الهدف الثالث لبايل في الدوري بعد الأول ضد خيطافي في المرحلة الأولى (2-صفر)، وآخر ضد جيرونا في الثانية (4-1). وهذه المباراة السابعة تواليا في الدوري يسجل فيها بايل وهي أفضل سلسلة شخصية له.

وبات بايل (29 عاما) تحت الأضواء بشكل إضافي في ريال هذا الموسم، بعد رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو الى يوفنتوس الإيطالي في صفقة بنحو 100 مليون اورو وتسجيله 450 هدفا في 438 مباراة للملكي، إلى عدم إقدام ريال على التعاقد مع لاعب من العيار الثقيل لتعويض انتقال أفضل لاعب في العالم خمس مرات.

لكن لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو عرقل خافيير ايراسو، فحصل ليغانيس على ضربة جزاء ترجمها الأرجنتيني غيدو كاريو المعار من ساوثمبتون الإنكليزي مسجلا أول أهدافه في الليغا عكس اتجاه الحارس كورتوا (24).

وحاول ريال استعادة التقدم لكن ليغانيس صمد وصد حارسه ايفان "بيتشو" كويار تسديدة خطيرة من زاوية ضيقة للمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة قبل الاستراحة (42).

وفي الشوط الثاني، ترك المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة بصمته بتسجيله هدفين، الأول برأسه بعد عرضية من ماركو أسنسيو على الجهة اليسرى أكدته تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم (48)، والثاني بعد لعبة جماعية جميلة بين الظهير البرازيلي مارسيلو والكرواتي لوكا مودريتش أفضل لاعب في أوروبا، أنهاها بنزيمة في الزاوية اليسرى البعيدة من حدود المنطقة (61)، رافعا رصيده في صدارة الهدافين إلى أربعة أهداف.

وبعد دقائق قليلة، حصل ريال على ضربة جزاء بعد عرقلة أسنسيو ترجمها المدافع سيرخيو راموس هدفا رابعا (66).

مواضيع ذات صلة