مورينيو سيقر بالتهرب الضريبي في إسبانيا

أفادت تقارير صحافية إسبانية الثلاثاء أن البرتغالي جوزي مورينيو، مدرب نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم، سيقر أمام السلطات بتهربه من دفع ضرائب تصل الى 3,3 ملايين اورو خلال توليه تدريب ريال مدريد.

ووجهت السلطات الإسبانية العام الماضي الاتهام الى مورينيو بالتهرب الضريبي خلال عامي 2011 و2012.

وأفادت صحيفة "إل موندو" الإسبانية الثلاثاء أن المدرب البالغ 55 عاما، وافق على دفع 60 بالمئة من المبلغ الذي يتهم بأنه أخفاه عن السلطات، إضافة الى عقوبة بالسجن عاما واحدا سيتم الاستعاضة عنها بغرامة مالية.

وأوضحت الصحيفة أن المبلغ الإجمالي الذي سيدفعه مورينيو سيصل لنحو خمسة ملايين اورو، مشيرة الى أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع النيابة والسلطات الضريبية، لم يقدم بعد الى المحكمة التي تحقق في القضية.

وأشرف مورينيو على ريال بين يونيو 2010 ويونيو 2013.

ووجهت السلطات الإسبانية اتهامات الى سلسلة من اللاعبين والشخصيات المرتبطة بكرة القدم، على خلفية مخالفة القوانين الضريبية والتهرب من دفع الضرائب في قضايا ترتبط غالبيتها بعائدات حقوق الصورة.

مواضيع ذات صلة