بطولة إسبانيا: برشلونة يعود بفوز رابع من الأراضي الباسكية

حقق برشلونة حامل اللقب فوزه الرابع تواليا في البطولة الإسبانية، بتغلبه على مضيفه الباسكي ريال سوسيداد 2-1 السبت، بعد مباراة تقدم فيها الفريق الباسكي في الشوط الأول.

ومضى برشلونة في تعزيز بدايته في البطولة الحالي محققا العلامة الكاملة، بعد فوزه على كل من آلافيس بثلاثية وبلد الوليد بهدف ثم تدميره هويسكا الطري العود 8-2.

وافتتح المدافع أريتز الوستوندو التسجيل لأصحاب الأرض بكرة من تسديدة مباشرة بيسراه من داخل المنطقة متوسطة الارتفاع من زاوية ضيقة، فارتطمت الكرة بالقائم الايمن لمرمى الحارس الألماني مارك-اندري تير شتيغن وارتدت الى داخل شباكه، بعدما حضرها له برأسه زميله المدافع المكسيكي هيكطور مورينو (12).

وطالب لاعبو برشلونة الحكم كارلوس دل سيرو غراندي باحتساب ضربتي جزاء في الدقيقتين 41 و44، الا انه لم يستجب من دون اللجوء حتى الى الاستعانة بتقنية الفيديو في الحالتين.

ودفع مدرب برشلونة أرنستو فالفيردي بالبرازيلي فيليبي كوتينيو في بداية الشوط الثاني بدلا من البرتغالي نيلسون سيميدو لزيادة الضغط الهجومي في منطقة الفريق الباسكي.

وبعد حصار محكم، نجح الاوروغواياني لويس سواريز في تسجيل هدف التعادل لبرشلونة اثر معمعة داخل المنطقة (63) بعد اخفاق حارس مرمى ريال سوسيداد الأرجنتيني خيرونيمو رولي في تشتيت الكرة من محاولتين اثر ضربة زاوية.

وبعد ثلاث دقائق سجل الفرنسي عثمان ديمبيلي هدف التقدم لبرشلونة بكرة سددها من قرب علامة الجزاء (66) اثر ضربة زاوية لم يتعامل معها مدافعو الفريق الباسكي في شكل حاسم.

وفي الدقائق الأخيرة جهد لاعبو ريال سوسيداد لتعديل النتيجة، وأهدر خوانمي فرصة محققة اذ انحرفت كرته الرأسية قرب القائم الأيسر لمرمى تير شتيغن، بعد نجاح الأول في ضرب مصيدة التسلل (86).

وكانت المباراة التي اجريت في ملعب "أنويتا"، واحدة من ماراثون يخوضه برشلونة من سبع مباريات في 23 يوما، اذ يواجه برشلونة في دوري أبطال أوروبا أيندهوفن الهولندي، ثم يزور جيرونا الأحد، وفي الأسبوع التالي يخوض مواجهتين في الدوري ضد ليغانيس وأتلتيك بلباو.

ويستهل الفريق الكاتالوني شهر أكتوبر بزيارة لندنية لمواجهة طوطنهام في عصبة الأبطال، قبل زيارة فالنسيا في ملعب ميستايا ثم يخلد إلى راحة فترة المباريات الدولية.

مواضيع ذات صلة