أيت بناصر يحضر بهدية الهدف

يبدو رجل الوسط المغربي يوسف أيت بناصر في أحسن حالاته النفسية والمعنوية بعد العرض الكبير الذي قدمه بالفريق الوطني أمام المالاوي كمدافع أوسط ، إذا عاود نفس التألق في مباراته الثانية على التوالي مع فريقه موناكو العائد بتعادل ثمين رغم أنه كان يسير نحو الفوز أمام تولوز . وقدم يوسف أول إشارات الإطمئنان لمدربه كرجل وسط مقاتل وبنائي في نفس الان سيما بعد الهدية التي قدمها لزميله تليمانس موقع الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 56 . إلا أن موناكو لم يستطع الحفاظ على التفوق إلى حين عودة تولوز إلى النتيجة في الدقيقة 79 ، قبل أن يغادر الدولي المغربي النزال في الدقيقة 82 بدافع تكتيكي للمدرب الذي آثر إخراج يوسف والإيفواري أهولو من اجل الهجوم ولكن النتيجة طلت على حالها . وبذلك يؤكد أين ناصر مكانته الرسمية بدون منازع 

 

مواضيع ذات صلة