بواتنغ يريد تنقية الأجواء مع رومينيغي وهونيس

يرغب مدافع فريق بايرن ميونيخ الألماني جيروم بواتنغ في تنقية الأجواء مع كل من الرئيس التنفيذي للنادي كارل-هاينتس رومينيغي والرئيس أولي هونيس بعد تعثر انتقاله الى باريس سان جرمان الفرنسي في فترة الانتقالات الصيفية، بحسب تصريحات صحافية الأربعاء.

وقال بواتنغ بحسب ما نشرت صحيفة "سودوتش زيتونغ" التي تتخذ من مدينة ميونيخ مقرا لها "أعتقد أنه علينا ان نتكلم من جديد في المستقبل القريب، وهذا ما نعتزم القيام به. من المهم أن أوضح مرة أخرى أني أركز في شكل كامل على عقدي مع بايرن".

وتابع "من ناحية أخرى، لا أعتقد أنه من الجيد أن ترد عني تعليقات في كل مكان من دون ألقى مساندة علنية من النادي".

وفي نهاية الموسم الماضي، أعلن كل من رومينيغي وهونيس إمكانية رحيل بواتنغ في حال نيل النادي سعرا مناسبا له. وأبدى قلب الدفاع الدولي امتعاضه عندما أثار الرئيس التنفيذي لبايرن النجم السابق رومينيغي احتمال انتقاله الى سان جرمان، قبل نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، والتي شهدت خروجا مذلا لألمانيا بطلة العالم 2014، من الدور الأول.

وأقر بواتنغ ان انتقاله الى سان جرمان كان "خيارا ملموسا"، كاشفا أنه تحدث مع المدرب الألماني للفريق الفرنسي طوماس توخل عن الخطوة، الا أن الصفقة انهارات بسبب السعر الذي حدده بايرن للاعبه الذي تصل قيمته السوقية الى 45 مليون اورو (52,6 مليون دولار).

ولجأ سان جرمان للتعاقد مع قلب دفاع منتخب ألمانيا دون 21 عاما تيلو كيهرير من شالك في صفقة قدرت قيمتها بـ37 مليون اورو.

ومن المقرر أن يشارك بواتنغ (30 عاما) في مباراة بايرن أمام مضيفه بنفيكا البرتغالي في الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الخامسة في دور المجموعات من مسابقة عصبة أبطال أوروبا الأربعاء.

وكان رومينيغي اتهم بواتنغ في 2016، السنة التي اختير فيها "رجل العام" من قبل مجلة "جي كيو"، بالتركيز على الموضة أكثر من كرة القدم.

وانتقد اللاعب الدعم المحدود الذي ناله من كبار مسؤولي النادي في أعقاب فشل المنتخب الألماني في كأس العالم. وشأن العديد من زملائه في المنتخب، كان بواتنغ عرضة لانتقادات بعد مونديال روسيا.

كما طالته تعليقات سلبية لارتدائه نظارة شمسية أثناء جلوسه في مدرجات ملعب مباراة المنتخب ضد كوريا الجنوبية (صفر-2) في الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول، والتي غاب عنها بسبب الإيقاف.

وقال بواتنغ "ما أزعجني هو بعض التصريحات التي صدرت بعد كأس العالم (...) كان الأمر مضحكا".

وتابع "قيل أنني لم أركز بشكل كامل، لأنني أرتدي أقراطا في أذني وأضع نظارات شمسية في مباراة ألمانيا وكوريا الجنوبية حيث كانت الشمس ساطعة (...) علما أنني ارتديت النظارات في (مونديال) 2014 وكنت أضع الأقراط في أذني، ولم أتعرض للانتقادات بسبب ذلك".

وأضاف "الأمر غير مفهوم بالنسبة إلي (...) من الضروري أن يحصل اللاعب على دعم علني في ظروف مماثلة".

وشدد بواتنغ على أنه يحظى بدعم المدرب الجديد للفريق الكرواتي نيكو كوفاتش، لكنه لا يشعر بذلك من قبل رومينيغي وهونيس.

وتساءل "لا أعلم أي تمكن المشكلة (...) ربما لأن لدي صورة مختلفة واهتمامات مختلفة عن الآخرين، وهذا أمر مشروع، بحسب ما أعتقد".

مواضيع ذات صلة