أسامة السعيدي يعود بعد الجراحة

إستأنف أسامة السعيدي التداريب مع فريقه تفينتي الهولندي بعد 3 أشهر من الغياب بسبب الجراحة التي خضع لها على مستوى الركبة.

اللاعب الذي بلغ سن 30 يحاول إستدراك ما ضاع والإنطلاق من جديد بالأراضي المنخفضة، ورجوعه الرسمي إلى الملاعب وأجواء المباريات سيكون نهاية الشهر الجاري.

وعانى السعيدي كثيرا من الإصابات التي خربت مساره الإحترافي سواء بأوروبا أو الخليج، وجعلته خارج الفريق الوطني بعدما كان مدلل الجماهير المغربية إبان حقبة المدرب البلجيكي إيريك غيريتس.

مواضيع ذات صلة