البطولة العربية: الوداد يعجز عن الفوز أمام أهلي طرابلس

بعد كبوة وفاق سطيف الجزائري الذي أبعد الوداد من عصبة أبطال إفريقيا، الوداد هذه المرة كان في مواجهة أهلي طرابلس الليبي برسم الجولة الأولى من منافسات البطولة العربية، 
الوداد البيضاوي بدأ المباراة مندفعا بحثا عن هدف السبق ليكون المنطلق الحقيقي لتقديم مباراة كبيرة بإمكانها أن تمحي الصورة المخيبة للامال التي أقصته من دور الربع في كأس العصبة.
المدرب عبد الهادي السكتيوي قام ببعض التغييرات الطفيفة على التشكلة كإدخال اللاعب أمين تيغزوي كلاعب رسمي بعد أن لعب إحتياطيا أمام وفاق سطيف، وإدخال بديع أوك الذي أعطى إنتعاشة كبيرة على مستوى خط الهجوم الودادي.
الوداد قام ببعض الهجومات المرتدة خاصة من قبل ويليم جبور وإسماعيل الحداد لكن ذلك لم يشكل أي خطورة على الحارس نشنوش.
في الوقت الذي كنا ننتظر فيه هدفا من الوداد إذا بأهلي طرابلس يفاجئ الجميع بهدف من خطأ من الحارس ياسين الخروبي الذي لم يتمكن من إلتقاط الكرة والتي وجدت أمامها اللاعب فسجل الهدف الأول في الدقيقة 23 عن طريق مفتاح تكتك الذي نزل كقطعة ثلج على لاعبي الوداد وكأن سيناريو مباراة سطيف الجزائري قد عاد في هذه المباراة.
وهنا تحركت الالة الودادية بحثا عن هدف التعادل وتأتى لها ذلك في الدقيقة 35 بواسطة وليليام جبور عن طريق ضربة جزاء نفذها بنجاح حيث هزمت الحارس نشناش.
خلال الشوط الثاني سيظهر الوداد بصورة أفضل بعد أن قام عبد الهادي السكتيوي بإدخال بديع أوك الذي فعل ما أراد في دفاع الأهلي الليبي، لكن جل المحاولات الودادية كانت تجد حارسا كبيرا ومجربا وهو نشناش الذي تدخل في كثير من المرات وأبعد الخطر عن مرماه حيث ضيع الوداد محاولتين حقيقيتين في اخر عمر المباراة التي تنتهي بالتعادل هدف لكل فريق.

 

مواضيع ذات صلة