الزهر والنصيري حيرا البارصا في مباراة تاريخية

في واحدة من أكبرالمفاجآت العملاقة ن حقق نادي ليغانيس فوزا تاريخيا على نادي برشلونة بهدفين لواحد ضمن الدورة السادسة من الليغا الإسبانية ، جاء ذلك من خلال الإرادة والعزيمة التي تحلى بها الفريق المضيف بقيادة المغربيين نبيل الزهر ويوسف النصيري وهما من كانا القائدان اللذان أزعجا دفاع الكطلان وبخاصة نبيل الزهر الذي تمكن من تعديل الكفة من رأسية بديعة في الدقيقة 52 في وقت كان كوتينيو قد وقع للبارصا هدف السبق في الشوط الأول منذ الدقيقة 12 ، إلا أن غدر الكرة ياتي باللاتوقع عندما وقع ليغانيس هدفه الثاني في الدقيقة 53 أي مباشرة بدقيقة عن هدف الزهر . وفي مقابل ذلك قدم يوسف واحدة من أجمل مبارياته الرائعة التي أزعج فيها كلا من أمتيتي وبيكي وهو من كان وراء التمريرة التي أخطا فيها بيكي صد الكرة ليوقع أوسكار هدف النصر . وإجمالا قدم المغربيان مباراة رائعة وتاريخية ستسجل بامتياز قيمة أدائهما الرائع وبأول فوز في الموسم وعلى حساب أعظم فريق بأوروبا .

 

مواضيع ذات صلة