ساري يأمل أن يساهم هدف موراطا في عودته لمستواه

ساند ماوريتسيو ساري مدرب تشيلسي مهاجمه ألفارو موراطا "باستئناف" موسمه بعدما أحرز هدف الفوز 1-صفر على فيدي المجري في اوروبا ليغ  لكرة القدم أمس الخميس.

وهذا هو الهدف الثاني لموراطا في عشر مباريات هذا الموسم لكن المهاجم الإسباني أهدر فرصة سهلة من وضع انفراد في الشوط الأول ليظهر تأثره بافتقاره للثقة.

وأهدر موراطا عدة فرص أخرى قبل أن يهز الشباك قبل 20 دقيقة من النهاية ويأمل ساري في أن يستعيد المهاجم ثقته لإحياء موسمه.

وقال المدرب الإيطالي "كان من المهم أن يهز الشباك. قدم أداء جيدا. أعتقد أن ألفارو يستطيع استئناف موسمه بهذا الأداء".

وأصبح موراطا صاحب أغلى صفقة انتقال في تاريخ تشيلسي عندما انضم تحت قيادة أنطونيو كونطي المدرب السابق في العام الماضي لكنه عانى للتأقلم مع سرعة وأسلوب البطولة الإنجليزية الممتازة.

ولا يملك ساري العديد من الاختيارات في الهجوم بوجود أوليفيي جيرو، الذي لم يحرز أي هدف في سبع مباريات هذا الموسم، كمهاجم تقليدي اخر مع موراطا.

وأضاف ساري "في الوقت الحالي نملك ألفارو وجيرو لكننا سنلعب مباراة كل ثلاثة أيام لفترة طويلة.

"بالنسبة لألفارو موراطا كان من المهم أن يسجل ومن المهم للغاية أن يلعب بشكل جيد من أجل الفريق كما فعل في هذه المباراة".

ويتصدر تشيلسي المجموعة 12 في اوروبا ليغ بينما يحتل المركز الثالث في البطولة ويحل ضيفا على ساوثامبتون يوم الأحد.

مواضيع ذات صلة