هل يكسر اشبيلية احتكار البارصا والريال للقب؟

لم يحتل إشبيلية صدارة الدوري الإسباني، بعد مرور ثماني جولات من انطلاق البطولة، منذ موسم 1945-1946، حينما توج بلقبه الوحيد لليغا، ما يمنحه أملا في تحقيق مفاجأة هذا الموسم، واقتناص المركز الأول من براثن الكبار.
واحتل الفريق الأندلسي في ذلك الموسم صدارة الترتيب بعد مرور ثماني جولات، برصيد 12 نقطة، بواقع 4 انتصارات و4 هزائم، مسجلا نفس عدد أهدافه بالموسم الحالي (18). 
من ناحية أخرى، لايزال الرقم القياسي لعدد الأهداف التي سجلها إشبيلية في الجولات الثمانية الأولى، مسجلا في موسم 1955-1956 عندما أحرز وقتها 21 هدفا.
ويتصدر إشبيلية حاليا الليغا برصيد 16 نقطة بعد ثماني جولات، وهو نفس الرصيد الذي حققه قبل عام تحديدا بينما كان محتلا المركز الخامس، بفارق ست نقاط عن الصدارة، التي كان يحتلها برشلونة، وصيفه في الوقت الحالي بفارق نقطة وحامل اللقب.

مواضيع ذات صلة