برشلونة قد يفقد مدافعه لنهاية السنة

يتابع برشلونة الإسباني، حالة المدافع الفرنسي الدولي صامويل أومتيتي، الذي تعرض للإصابة خلال الشهر الماضي.
وقالت صحيفة "سبورت" الإسبانية، إن هناك قلقا على أومتيتي، وأن هناك اتجاه لعدم الاعتماد عليه حتى نهاية العام الحالي.
ويعاني أومتيتي من إصابة في غضروف الركبة اليسرى، وأشارت بعض التقارير إلى إمكانية خضوعه لعملية جراحية.
وبسبب هذه الإصابة لم يلعب أومتيتي أمام بيلباو وفالنسيا في الدوري، وتوتنهام في دوري الأبطال، وأشارت تقارير يوم أمس إلى إمكانية غيابه عن مباراتي إشبيلية وريال مدريد في الدوري، وإنتر ميلان في دوري الأبطال.
وأوضحت الصحيفة أن استجابة أومتيتي، للعلاج ليست كما هو متوقع، ورغم هذا فإن إدارة برشلونة لا تفضل دخول اللاعب غرفة العمليات، وهو خيار رجحه البعض مؤخرًا لاسيما في فرنسا.
ويراهن البلوغرانا على استمرار علاج أومتيتي، ورؤية مدى تطوره، وعلى الأرجح فإن اللاعب سيخضع لفحوصات جديدة نهاية الشهر الجاري، وفي حال لم يكن هناك تحسن فإنه من المتوقع أن يدخل غرفة العمليات، ووقتها سيغيب حتى بداية عام 2019.

مواضيع ذات صلة