مباراة نجم الساحل بلسان الفرسان الحمر

التكناوتي: الأكثر تركيزا يحسم المباراة

«مباراة النجم الرياضي الساحلي التونسي تعتبر قمة عربية إفريقية وديربي مغاربي شبه محلي، وجميع المباريات التي تجمع الكرة المغربية بنظيرتها التونسية تعرف تنافسا كبيرا وندية بين اللاعبين داخل المستطيل الأخضر، وهذه القمة ستجمع بين فريقين لهما مكانتهما على الصعيد العربي والإفريقي، والفريق الأكثر استعدادا وتركيزا سيحسم نتيجتها، ندرك حجم المسؤولية التي تنتظرنا مساء هذا السبت، وسنتعامل مع المباراة بالطريقة التي ستسمح لنا بتحقيق النتيجة التي نبحث عنها وتساعدنا على خوض مباراة العودة بتونس بكل أريحية لحسم بطاقة التأهل إلى الدور القادم ومواصلة الرحلة العربية بنجاح، فلقب هذه المنافسة العربية يبقى من بين أهدافنا هذا الموسم ولن نتنازل عنه». 

السعيدي: تنتظرنا مباراة صعبة

«تنتظرنا مباراة قوية وصعبة أمام النجم الساحلي التونسي برسم ذهاب ثمن نهاية كأس الشيخ زايد للأندية الأبطال، وسنستعد لها بالشكل المطلوب الذي يخول لنا أن نكون في الموعد ونحقق النتيجة التي تسمح لنا بخوض مباراة العودة بسوسة بنوع من الأريحية، النتيجة الأخيرة أمام المولودية الوجدية تجعلنا نواصل مسيرتنا في الإتجاه الصحيح، وتعطينا شحنة إضافية لخوض هذه القمة العربية والديربي المغاربي الذي يكتسي أهمية كبيرة للفريقين ويعرف حماسا كبيرا وندية كبيرة على أرضية الملعب».

نوصير: كل تركيزنا على المواجهة

«الوداد البيضاوي أصبح متعودا على خوض مثل هذه المباريات الكبيرة، وأغلب اللاعبين راكموا تجارب ستسمح لهم بخوض هذه النوعية من المباريات الحاسمة والقوية، نضع كل تركيزنا على الإستعداد لهذا الديربي المغاربي، ونعرف ما ينتظرنا وسنتعامل مع المباراة بتركيز كبير، والكل يعرف على أن الديربيات المغاربية تعرف تنافسية كبيرة ونتيجتها تحددها تفاصيل دقيقة، ليس لدينا خيارا سوى تحقيق نتيجة الإنتصار وبحصة كبيرة، تحسبا لكل الطوارئ التي قد تواجهنا في مباراة العودة بمدينة سوسة، وإن شاء الله بالحضور المكثف لجماهيرنا سنحقق المراد وننهي نصف الأول من المهمة بنجاح، في انتظار الحسم النهائي لبطاقة التأهل بتونس».

كومارا: لن نقبل بغير الانتصار


«النجم الساحلي يبقى من بين أقوى الأندية على الصعيد الإفريقي، ومباراة هذا السبت بدون شك ستكون قمة كروية على اعتبار أنها ستجمع فريقين كبيرين بتاريخهما الكروي وألقابهما الكثيرة، بالإضافة لقاعدتهما الجماهيرية، لاعبو الوداد جاهزون لهذه المباراة، ومستعدون لخوضها بكل احترافية ولعبها بالطريقة التي تعطينا الأفضلية نتيجة وأداءا، ورغبتنا كبيرة في البحث عن لقب هذه النسخة، سنكون في الموعد لإرضاء جماهيرنا التي ستحضر بكثافة لهذا العرس الكروي الذي يشكل ديربيا شبه محلي، و لن نقبل بغير الإنتصار».

مواضيع ذات صلة