التعادل يحسم قمة الاسماعيلي والرجاء

تعادل الاسماعيلي المصري أمام ضيفه الرجاء من دون أهداف، في ذهاب الدور ال16 لكأس زايد للأندية العربية، وتميزت المباراة بالقوة والندية، ودخل الاسماعيلي المباراة ضاغطا، وحاول الوصول لمرمى الحارس بوعميرة مبكرا، الشيء الذي جعل الرجاء يتسلح بالحذر، وتحرك ماندومغا والجزيري، لكن دون أي خطورة، واحتج لاعبو الفريق المصري على الحكم، لعدم احتسابه ضربة جزاء.
ووجد الرجاء صعوبة من أجل فرض أسلوبه، واكتفى بمراقبة خصمه، مع بعض الهجمات التي كان يقودها حدراف وياجور وبنحليب، لكن دون خطورة، خاصة أنهم لم يتوصلوا بكرات حاسمة من لاعبي الوسط.
وواصل الاسماعيلي ضغطه على دفاع الرجاء، وضيع عماد حمدي أبرز فرصة في هذا الشوط، من توغل وتسديدة، لكن الحارس بوعميرة يتدخل بنجاح,
وسار الشوط الثاني على غرار الشوط الأول، حيث غابت الفرص الحقيقية للتسجيل، رغم تحركات لاعبي الفريق، ما جعل خوان غاريدومدرب الرجاء يجري أول تغيير، بإدخال رحيمي بدلا من العلمي، وبعده الحافيظي مكان بنحليب، حيث أنعش هذين التغييرين مستوى الفريق الأخضر، الذي كاد أن يسجل من هجمة من الجهة اليمني من حدراف الذي مرر، لتصل لبانون، الذي سدد على الطاير، لكن الكرة مرت محادية.
واستمرت المباراة سجالا بين الفريقين، ورغم الإيقاع المرتفع للمباراة إلا أن الفرص الحقيقية كانت غائبة، نظرا للتركيز الكبير للدفاع، غير أن الدقيقة  75، شهدت الفرصة الأبرز، بعد كرة توصل بها محمود متولي وسدد بقوة، غير أن العارضة نابت عن الحارس بوعميرة، رد الرجاء كان قويا، عندما توصل حدراف بكرة جميلة، حيث كسر مصيدة التسلل وتوغل قبل أن يسدد ، لكن الحارس الحضري يتدخل ويبعد الكرة بصعوبة، واستمرت المباراة، دون أي جديد، لتنتهي بلا غلب ولا مغلوب.

 

مواضيع ذات صلة