الرجاء لا يقهر خارج ملعبه عربيا و افريقيا

باستثناء الهزيمة الوحيدة التي كان قد الحقها به فريق فيتا كلوب الكونغولي في دور المجموعات في كأس الكونفدرالية،استعصى الرجاء على كافة خصومه ولن يفوز أي منهم على النيل منه و التفوق عليه.
وحتى عربيا في رحلته للبنان عاد بالفوز من ملعب زغرتا وفرض التعادل على الدراويش في ملعب الإسماعيلي.
غاريدو أكد أنه بتكتيك فعال وناجع خارج القواعد وهو ما يزيد من تفاؤل الجماهير الرجاوية بخصوص مباراة الإياب في نهائي الكونفدرالية أمام فيتا كلوب و العودة بالكاس.

مواضيع ذات صلة