المغربي قاسمي يتحدى ريال مدريد في مليلية

يخوض  فريق مدينة مليلية المحتلة ، المنتمي إلى بطولة الدرجة الثالثة الإسبانية، أهم مباراة في تاريخه أمام ريال مدريد اليوم الأربعاء ، في أول مباراة للميرينغي، بعد إقالة المدرب جولن لوبيتيغي، لكن الفريق الصغير الذي يضم في صفوفه  الأولمبي المغربي السابق ياسين قاسمي يسعى لخلق المفاجأة، في دور 32 من كأس ملك إسبانيا.

يقول قاسمي الذي لعب مع المنتخب المغربي على عهد الهولندي بيم فيربيك حول مواجهة ريال مدريد  مساء اليوم: "ننتمي للدرجة الثالثة، لكننا نلعب بشكل جيد. شاهدنا الكلاسيكو، ونعرف ما ينتظرنا من مخاطر لأن الريال يريد رد الاعتبار لكننا لا نخشى شيئا".وأضاف في تصريح نقلته صحيفة "آس" الإسبانية: "سندخل المباراة بهدف الفوز على الريال وتمديد سلسلة نتائجه السيئة.. الريال يريد الاستفاقة، لكنه ليس معتادا على خوض مباريات من هذا النوع، لذا سنحاول أن نستغل الموقف".

وتابع قاسمي الذي سجل 6 أهداف مع مليلية: "الريال جريح ويسعى للفوز بالكأس، وأعتقد أنه سيعتمد على التشكيلة الأساسية لكننا لن نكون لقمة سائغة على أي حال".

مواضيع ذات صلة