اليونان تفحص ملعب أثينا الأولمبي بعد قلق أوروبي

أكد مسؤول يوناني الخميس أن بلاده تقوم بفحص ملعب أثينا الأولمبي بعدما أبدى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قلقه من وضع الملعب خلال مباراة أقيمت الأسبوع الماضي بين أيك أثينا وبايرن ميونيخ الألماني.

وأوضح نائب وزير الثقافة والرياضة يورغوس فاسيلياديس أنه طلب التحقيق في وضع الملعب بعدما لفت الاتحاد القاري نظر المسؤولين اليونانيين لشريط متداول عبر مواقع التواصل يظهر اهتزاز الجزء الأعلى من المدرجات خلال المباراة التي انتهت بفوز الضيف البافاري 2-صفر.

وشدد فاسيلياديس في تصريحات للصحافيين على عدم اعتقاد السلطات "بوجود سبب للقلق، لكن ذلك لن يمنعنا من اتخاذ كل مبادرة لضمان سلامة المشجعين بشكل تام".

أضاف "أوصي بالهدوء لأن كل الخطوات المطلوبة سيتم اتخاذها. سننتظر نتيجة التقصي الفني ونحدد الخطوات المقبلة. لا يوجد سبب محدد يدعو للقلق في هذه المرحلة".

وأوضح المسؤول اليوناني أن الملعب الذي يتسع لنحو 70 ألف متفرج ويعود تاريخ بنائه الى العام 1982 "يتمتع بأفضل المعايير الفنية"، لاسيما وأنه خضع لعملية تأهيل شاملة قبيل إقامة أولمبياد أثينا 2004.

أضاف "كل سبعة أعوام يخضع الملعب لكشف من قبل لجنة متخصصة. ظاهرة الاهتزاز تتكرر في الملعب كأي ملعب يتضمن مدرجات علوية. لكن سنقوم بكل ما يلزم لنكون واثقين 100 بالمئة من أن المنشأة آمنة بشكل كامل".

مواضيع ذات صلة