عصبة أبطال أوروبا: ريال مدريد يواصل صحوته مع سولاري ويقترب من ثمن النهائي

واصل ريال مدريد صحوته بقيادة مدربه المؤقت الأرجنتيني سانتياغو سولاري وخطا خطوة كبيرة نحو الدور ثمن النهائي بفوزه الكبير على مضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي 5-صفر الأربعاء في ختام الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السابعة من الدور الأول لمسابقة عصبة أبطال أوروبا في كرة القدم.

وسجل الفرنسي كريم بنزيمة (20 و37) والبرازيلي كاسيميرو (23) والويلزي غاريث بيل (40) والألماني طوني كروس (67) الأهداف.

وحقق النادي الملكي العلامة الكاملة مع سولاري في 3 مباريات في 3 مسابقات مختلفة حتى الآن منذ خلافته جولن لوبيتيغي المقال من منصبه غداة الهزيمة المذلة أمام غريمه التقليدي برشلونة 1-5 في الكلاسيكو الأحد قبل الماضي.

وعين ريال مدريد سولاري مؤقتا بانتظار اختيار مدرب جديد، فنجح جناحه الدولي السابق في قيادته إلى فوز ساحق على مضيفه مليلية 4-صفر في ذهاب دور الـ32 لمسابقة الكأس، ثم على ضيفه بلد الوليد 2-صفر في الدوري المحلي.

وهو الفوز الثاني تواليا لريال مدريد في المسابقة القارية والثالث هذا الموسم فتصدر برصيد 9 نقاط بفارق الأهداف أمام روما الإيطالي الفائز على مضيفه سسكا موسكو الروسي 2-1.

ويتفوق ريال مدريد وروما اللذين سيلتقيان في قمة نارية في الجولة الخامسة أواخر الشهر الحالي، بفارق 5 نقاط عن سسكا موسكو.

وأبقى سولاري على الكرواتي لوكا مودريتش وإيسكو وماركو أسنسيو على مقاعد البدلاء، ودفع بداني سيبايوس ولوكاس فاسكيز أساسيين، فيما غاب داني كارفاخال والفرنسي رافايل نادال والبرازيلي مارسيلو بسبب الإصابة.

واحتاج النادي الملكي إلى بعض الوقت للدخول في أجواء المباراة وكادت شباكه تهتز بواسطة مدافعه ناتشو عندما ارتطمت به كرة قوية لباتريك هروسوفسكي لكن العارضة أنقذت الموقف (10).

وكان أول تهديد حقيقي للنادي الملكي في الدقيقة 18 بضربة رأسية لبيل من مسافة قريبة اثر ركلة حرة جانبية لكروس أبعدها الحارس بصعوبة بقبضتي يديه.

ونجح بنزيمة في افتتاح التسجيل بطريقة رائعة عندما انطلق من منتصف الملعب وتوغل داخل المنطقة متلاعبا بثلاثة مدافعين قبل أن يسددها بيمناه زاحفة بين ساقي الحارس (21).

وعزز كاسيميرو تقدم النادي الملكي بعد دقيقتين بضربة رأسية إثر ضربة زاوية انبرى لها فطار لها برأسه وأودعها المرمى (23).

وسدد بايل كرة قوية ابعدها الحارس بصعوبة لتتهيأ أمام بنزيمة الذي حاول تسديدها لكن المدافع حولها إلى زاوية (28).

وعزز بنزيمة بالهدف الثالث عندما مرر سيبايوس كرة عرضية داخل المنطقة هيأها بايل برأسه لبنزيمة الذي تابعها برأسه على يمين الحارس (37).

ورفع بنزيمة غلته من الأهداف في المسابقة القارية إلى 59، وإلى 201 هدفا بألوان النادي الملكي في مختلف المسابقات، وبات سابع لاعب يتخطى حاجز 200 هدف في تاريخ البيت الأبيض.

وعزز ريال مدريد تقدمه بهدف رابع سجله بيل بتسديدة على الطائر من مسافة قريبة إثر تمريرة من سيرخيو روغيون لمسها بنزيمة برأسه قبل أن تتهيأ أمام الويلزي الذي سددها بيسراه على يمين الحارس (40).

وتابع ريال مدريد أفضليته في الشوط الثاني وأضاف الهدف الخامس اثر هجمة مرتدة قادها البرازيلي فينيسيوس جونيور، بديل بنزيمة، قبل أن يهيأ كرة إلى كروس داخل المنطقة فلعبها ساقطة داخل المرمى (67).

مواضيع ذات صلة