أوليفر كان أبرز المرشحين لخلافة هونيس في رئاسة بايرن

كشفت تقارير صحافية ألمانية الأربعاء أن حارس المرمى الدولي السابق أوليفر كان هو أبرز المرشحين لتولي منصب رئيس نادي بايرن ميونيخ، عندما يقرر رئيسه الحالي أولي هونيس التخلي عنه.

ومن المتوقع أن يعاد انتخاب هونيس (66 عاما) رئيسا لولاية جديدة في تشرين الثاني/نوفمبر 2019. الا أن صحيفة "بيلد" الواسعة الانتشار، كشفت أن كان (49 عاما)، الحارس السابق للنادي البافاري، هو المفضل من قبل هونيس لتولي مهامه خلفا له.

ولم يعلق أي من الأطراف المعنيين على هذه التقارير.

وسبق للحارس الألماني ذي الشخصية القوية، أن قال في تصريحات عام 2003 عندما كان لا يزال يدافع عن ألوان النادي، "لا يمكنني أن أتخيل رئيسا للنادي أفضل مني".

وبقي كان الذي اعتزل عام 2008 بعد 632 مباراة على مدى 14 عاما مع الفريق البافاري، على علاقة وثيقة بهونيس.

وكان النجم السابق لبايرن والمنتخب لوثار ماتيوس، قد اعتبر أن كان هو الشخص الأمثل لخلافة هونيس الذي أمضى نحو خمسة عقود في بايرن، من لاعب على المستطيل الأخضر الى مدير للفريق، فرئيس للنادي.

وكتب ماتيوس في صحيفة "بيلد"، إن كان "هو أحد وجوه بايرن ميونيخ، يحمل الحمض النووي للنادي ويعرف كرة القدم (...) كان طموحا دائما، وواصل تثقيف نفسه حتى في الأمور المالية".

وتابع "أنا على ثقة بأنه قادر على قيادة بايرن في المستقبل".

ويعمل كان حاليا كمعلق تلفزيوني، علما أنه خاض مع المنتخب 86 مباراة دولية آخرها في نهائيات كأس العالم 2006.

مواضيع ذات صلة