ملاعب مونديال قطر: ملعب الريان عنوان الأصالة

ملعب الريان، تمسك بالجذور والأصالة القطرية: 
تقع مدينة الريان، إحدى أعرق المدن القطرية، على مقربة من الدوحة في الطريق المؤدي للصحراء القطرية التي تتميز بجمال طبيعتها الأخاذ. يعرف أهل الريان بتمسكهم بالعادات والتقاليد القطرية الأصيلة، كما يعتبر ناديها المعروف باسم نادي الريان الرياضي أحد أكثر أندية كرة القدم شعبية في قطر. ويتوق ملعب الريان، الذي يقع على بعد 22 كم عن وسط مدينة الدوحة، للترحيب بعشاق كرة القدم القادمين من كل حدب وصوب، حيث سيتيح لهم فرصة ذهبية لحضور مباريات بطولة قطر 2022 حتى الدور ربع النهائي في أجواء ممزوجة بالتقاليد القطرية الأصيلة.
يبنى ملعب الريان الجديد في موقع استاد أحمد بن علي، وستتزين واجهته الخارجية بنقوش معمارية تجسد التراث والثقافة القطرية. وتعكس المرافق المحيطة بالملعب طبيعة قطر، حيث تأخذ شكل الكثبان الرملية، في دلالة على الطابع الصحراوي الأخاذ غربي البلاد. 
يستقي ملعب الريان صفاته من منطقة الريان التي تتميز بموقع جغرافي محاذٍ للصحراء، مما يجعلها أكثر حرصاً على المحافظة على الطبيعة ومصادرها التي لطالما اكتسبت أهمية كبرى في حياة أهل المنطقة. لذا، تحرص اللجنة العليا على استخدام مواد بناء صديقة للبيئة في بناء ملعب الريان، كما سيضم موقع البناء نظاماً لتوليد الطاقة المتجددة. 
أشرف على تصميم ملعب الريان شركة رامبول، وتم وضع معايير الاستدامة بعين الاعتبار عند تصميم الأجزاء المكونة للمنطقة المحيطة بالملعب. وبعد انتهاء بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، ستنخفض الطاقة الاستيعابية للنلعب المكون من 40 ألف مقعد إلى 21 ألف مقعد، حيث سيتم تفكيك النصف الآخر من المقاعد ومنحها لمشاريع تطوير كرة القدم حول العالم. 
آخر مستجدات الأعمال في ملعب الريان: 
1.الانتهاء من تركيب هيكل السقف الفولاذي القابل للسحب.  
2.الانتهاء من تركيب الواجهة الخارجية للملعب. 
3.بدء اختبار مركز الطاقة. 

مواضيع ذات صلة