حسنية أگادير ــ الحرس الوطني للنيجر.. لا استحالة أمام الغزالة

 سيجدد الجمهور السوسي العهد مع المنافسات القارية، حين سيستقبل فريقه حسنية أگادير، مساء الثلاثاء القادم 27 نونبر، فريق الجمعية الرياضية للحرس الوطني للنيجر في المباراة التي ستجمعهما بالملعب الكبير لأگادير لحساب الدور التمهيدي لإقصائيات كأس الإتحاد الإفريقي. وتحظى هذه المواجهة باهتمام كبير بأگادير والجهة، حيث من المحتمل أن تستقطب جمهورا عريضا، يطمح في رؤيته فريقه للتألق إفريقيا والذهاب بعيدا في المسابقة والبصم على نتائج جيدة أفضل من تلك المحصل عليها في مشاركاته السابقة.

ملعب أدرار
 ستكون مباراة الثلاثاء القادم بين فريق الحسنية وضيفه من النيجر، أول مباراة رسمية دولية للفريق السوسي على أرضية ملعب أكادير الكبير فكل مبارياته الدولية لحد الآن بذات الملعب كانت ذات صبغة حبية، وكان ملعب الإنبعاث قلعة الفريق التاريخية والذي شهد أبهى فترات تألقه، هو مسرح النزالات الدولية الرسمية. 

عودة الحسنية 
 يعود آخر ظهور للحسنية في المنافسات القارية إلى 2007 عندما إنهزم في مباراة ثمن نهاية كأس الإتحاد الإفريقي، أمام فريق دلفين من نيجيريا بضربات الترجيح بملعب الإنبعاث، بعد إنتهاء مباراة العودة بهدف لصفر لصالح الحسنية وهي نفس النتيجة التي فاز بها دلفين مباراة الذهاب بنيجيريا.
ومن غريب الصدف أن يكون الأرجنتيني كاموندي الذي يقود الحسنية في نسخة هذه السنة، هو من كان يقود الفريق في آخر مشاركة سنة 2007، وهو الفريق الذي كان يضم جيلا ذهبيا أهدى المدينة لقبين غاليين للبطولة الوطنية في صيغتها القديمة. 
وتعد مشاركة الحسنية في كأس الكاف لهذه السنة هي الثانية له في مسار مشاركته الإفريقية، بالإضافة إلى مشاركته في نسختين لدوري أبطال إفريقيا في بداية الألفية الثانية.

ممثل النيجر المجهول  
ستدخل مباراة فريقي الحسنية والحرس الوطني للنيجر برسم مباراة الذهاب للدور التمهيدي الأول لكأس الكونفدرالية الإفريقي، تاريخ المنافسات الإفريقية، باعتبارها ستكون أول مواجهة تجمع فريق الحرس الوطني للنيجر بفريق مغربي. 
ويعد الفريق الحرس الوطني المعروف بفريق القبعات الحمر، والذي تأسس في 1974، من الفرق البارزة في النيجر، حيث سبق له التتويج ثلاث مرات بالبطولة المحلية سنوات 2015، 2006 و2011، كما حمل كأس النيجر سنة 2007، و كأس السوبر سنتي 2009 و2011.
 وسبق للفريق النيجيري، الذي حاز مركز الوصافة في بطولة دولة النيجر للموسم المنصرم، أن شارك في كأس عصبة الأبطال ويرجع آخر ظهور له في هذه المنافسات إلى شهر فبراير2015، بعد تم إقصاؤه من طرف   ستاد مالي بالعاصمة نيامي. 

اللاعبو جاهزون
 أكد طبيب الفريق الدكتور كركاش، أنه باستثناء قشاني وبوسبيبة المصابان، فكل لاعبي الحسنية في حالة صحية جيدة وجاهزون بدنيا لخوض مباراة الكأس القارية واستفادوا من عملية التلقيح الضرورية قبل السفر للنيجر، وأضاف بأن سيتم في الفترة الفاصلة عن المباراة التركيز على الرفع من القدرات الذهنية للاعبين.
ومن جهته، قال كاموندي في تصريح صحفي قبل حصة يوم الجمعة المسائية، بأن عناصره مستعدة للمباراة وتحقيق نتيجة جيدة أمام الخصم النيجري الذي لا يعرف عنه أي شيء، وأضاف بأنه سعيد لخوض التجربة الإفريقية مرة أخرى مع الحسنية بعد تجربة 2007، وسيسعى بمعية لاعبيه وبدعم من إدارة الفريق والجمهور لبلوغ  دوري المجوعات كهدف أولي.
البرنامج
الثلاثاء 27 نونبر 2018
ذهاب الدور التمهيدي لكأس الكونفدرالية
بأكادير: الملعب الكبير: س18: حسنية أكادير ـ الحرس الوطني النيجير

مواضيع ذات صلة