غانم سايس حصريا ل" المنتخب": وضعيتي تشغل بالي !

لا يمكن أن أواصل مع وولفرهامبطون في الإحتياط مع إقتراب" الكان"
أوضح الدولي المغربي غانم سايس، في حوار حصري خص به " المنتخب" بأن وضعيته داخل فريقه ولفرهامبطون الإنجليزي تقلقه كثيرا، وسينظر في مستقبله لإيجاد حل للمشكل الذي يعانيه، بعدما إبتعد عن اللعب كرسمي وهو الطامح للحضور مع المنتخب المغربي في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019.

-المنتخب : سايس تعيش  موسما صعبا مع وولفرهامبطون، ماذا يحدث بالضبط؟
سايس: صحيح لست راضيا على نفسي هذا الموسم، لكن ماذا سأفعل ؟ لايمكن أن أفرض على المدرب الدخول كرسمي، فهو المسؤول الأول داخل الفريق وله كامل الصلاحية في إقحامي من عدمه، سبق وتحدثت معه عن وضعيتي، لكن الوضع إستمر على ماهو عليه ولم يتغير أي شيء مع مرور الأشهر.

-المنتخب : لكن جلوسك في الإحتياط ، أثر عليك حتى مع المنتخب المغربي  الذي فقدت أيضا رسميتك معه؟
سايس: داخل المنتخب المغربي الأمر مختلف، رونار رجل تواصل بإمتياز، لا أجد مشاكل معه، ولا حتى أي لاعب أخر ، ماأسعى له في الفترة الحالية هو لعب أكبر عدد من المباريات في " البريمرليغ" إن أمكن، وبعدها الحضور مع المنتخب بتنافسية عالية.
لايمكن أن أواصل هكذا، وسأجلس مع وكيل أعمالي، للنظر في مستقبلي، كما تعرفون نهائيات كأس إفريقيا إقتربت، وهدفي الحضور فيها بإيقاع مرتفع، فبعدما خضتها مع الأسود في الغابون، أتمنى أن نتجاوز كل الأخطاء التي إرتكبناها في النسخة الماضية.

-المنتخب : أفضل حل أمامك هو مغادرة فريقك خلال فترة  الإنتقالات الشتوية، أليس كذلك؟
سايس: بالفعل، هذا مايتوجب فعله ،أتمنى أن أوفق في حسم وجهتي، لأني أحس بالملل، وأتمنى أن لا أتأثر  نفسيا، أتمنى أن أجد مخرجا لوضعيتي الحالية،وأنا جد متفائل بمستقبلي، لأني مازلت قادرا على العطاء  واللعب في مستوى عالي.

-المنتخب : راج حديث في بعض وسائل الإعلام عن إمكانية عودتك لفرنسا، هل هذا صحيح؟
سايس: ليس في علمي أي شيء وأنا المعني بالأمر، لم أجلس بعد مع وكيل أعمالي، لمعرفة أين ستؤول  الأمور،كل مايثار في وسائل الإعلام لا أعلم عنه شيئا،أتمنى صادقا أن يقف الحظ إلى جانبي من أجل حسم  إنتقالي في الشتاء، لأني لم أعد أتحمل الجلوس في الإحتياط.

مواضيع ذات صلة