برشلونة الأسوأ في عقد الصفقات!

المنتخب: وكالات السبت 04 يوليوز 2020 - 22:21

أنفق نادي برشلونة نحو 800 مليون أورو في سوق انتقالات اللاعبين خلال ستة أعوام، لكنه مع ذلك لم يوفَّق في عقد صفقات تمنح الفريق قوةً ضاربة، ما جعله أسوأ المشترين، بحسب وصف صحيفة "ذا صن" البريطانية بعد تخلصه من 15 لاعبًا من مجموع 24 اشتراهم.
وأوضحت الصحيفة في تقرير لها أن برشلونة، وبعد صفقات لويس سواريز، ومارك تير شتيغن، وإيفان راكيتيتش (164 مليون)، فشل في إنفاق 799 مليونًا بذكاء، حيث توالت تخبطات النادي ابتداءً من موسم 2015ـ2016 بأردا توران، وأليكس فيدال، اللذين ظهرا بشكل متذبذب، ما اضطر النادي إلى بيعهما. وتوالت الخيبات في الموسم التالي مع أندري غوميز، وباكو ألكاسير، ولوكا دين، وصامويل أومتيتي، وغاسبر سيلسين، ودينيس سواريز، الذين لم يبقَ منهم سوى أومتيتي.
أما في 2017ـ2018 فجلب النادي فيليب كوتينيو، وعثمان ديمبيلي (260 مليون)، ومارلون، ونيلسون سيميدو، وجيرارد ديليفو، وياري مينا، وكانت المحصلة أيضًا مخيبة للآمال، حيث تم التخلص منهم سريعًا ما عدا سيميدو، وديمبيلي.
وفي موسم 2018ـ2019 اشترى مالكوم، وأرتور، وكليمون لونغلي، وجيان كلير طوديبو، وأرتورو فيدال، ليتكرر السيناريو مجددًا، إذ لم يبقَ من هؤلاء سوى فيدال، لونغلي.
وعلى الرغم من التطلعات الكبيرة التي عُقدت على أنطوان غريزمان، والهولندي فرانكي دي يونغ في الموسم الجاري إلا أن الاثنين فشلا في تقديم مستوياتهما التي ظهرا بها مع نادييهما السابقين أتلتيكو مدريد وأجاكس.

 

تنبيه هام

تؤكد «المنتخب» أنها تمنع منعا باتا استنساخ أو نقل أو نشر مواضيع أو صور منقولة من نسختها الورقية أو من موقعها الإلكتروني سواء بشكل كلي أو جزئي، أو ترجمتها إلى لغات أخرى بهدف نقلها إلى الجمهور عبر أي وسيلة من وسائل النشر الإلكترونية أو الورقية… وكل مخالف لذلك سيعرض نفسه للمتابعة أمام القضاء وفق القوانين الجاري بها العمل.

مواضيع ذات صلة