الجامعة السنغالية تندد بالصيحات العنصرية تجاه كوليبالي

نددت الجامعة السنغالية لكرة القدم "بشدة" بالصيحات العنصرية التي استهدفت مدافع نادي نابولي الإيطالي، السنغالي كاليدو كوليبالي، خلال المباراة التي جمعت فريقه أول أمس الأربعاء بنادي إنتر ميلان.

وشهدت مباراة الفريقين ضمن المرحلة الثامنة عشرة على ملعب جوزيبي مياتزا (سان سيرو)، توجيه مشجعي الفريق المضيف "صيحات عنصرية" تجاه اللاعب الدولي السنغالي، وسط انتقادات من مدرب نابولي كارلو أنشيلوتي الذي أكد أن فريقه طلب مرارا وقف المباراة، من دون أن يتم التجاوب معه.

وعبرت الجامعة في بلاغ نقلت مضامينه وكالة الأنباء السنغالية، عن كامل تضامنها ودعمها، قائلة إنها تترقب من الجامعة الإيطالية والهيئات الدولية لكرة القدم "تدابير ملائمة تمكن من نبذ هذه السلوكات في كل ملاعب كرة القدم".

وفي سياق متصل، عاقبت لبعصبة الإيطالية لكرة القدم، أمس الخميس، نادي إنتر ميلان بإقامة مباراتين على ملعبه دون جمهور، بسبب الصيحات العنصرية تجاه كاليدو كوليبالي، وكذا وفاة مشجع لإنتر في شغب تلا مباراة الفريقين.

وحصل كوليبالي على دعم نجم يوفنتوس البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي كتب الخميس عبر مواقع التواصل "لا للعنصرية وجميع الإهانات والتمييز العنصري".

بدوره، عبر اللاعب الدولي السنغالي في نادي رين الفرنسي، إسماعيلا سار، عن دعمه لمواطنه، مبرزا أن العنصرية "لا مكان لها في كرة القدم ولا في الحياة اليومية".

مواضيع ذات صلة