سايس المشحون وبنعطية المهموم يسدلون ستار العام

سيكون ثنائي دفاع الفريق الوطني المهدي بنعطية وغانم سايس آخر المغاربة الذين سيظهرون في الملاعب الأوروبية نهاية هذه السنة، حيث سيسدلون ستار 2018 يوم غد السبت في وقت ذهب فيه الجميع إلى المنتجعات السياحية لقضاء العطلة الشتوية.
المهدي بنعطية يأمل في إنهاء العام بأحسن صورة ومشاركة أساسية في لقاء جوفنتوس ضد سامبدوريا عن الدورة 19 من الكالشيو، قبل السفر مع العائلة ومحاولة نسيان العذاب والألم الذي عاشه في بيت اليوفي خلال جل فصول شطر الذهاب.
أما سايس فمحروم من الراحة نظرا ل"البوكسينغ داي" الذي تعرفه عادة البطولة الإنجليزية رأس كل سنة، وسيناقش فصول الدورة 20 بلندن حيث القمة بملعب ويمبلي ضد طوطنهام، ليضرب موعدا جديدا مع أحد الأضلع الكبرى وهو الذي إستسأسد مؤخرا ضد تشيلسي وليفربول، وهز شباك فولهام بأول أهدافه في البرمرليغ

مواضيع ذات صلة