"المنتخب" تستفسر حول قضية امين حارث

بعد الضجة التي أثارتها صحيفة " بيلد" الألمانية ، وإتهامها للدولي المغربي أمين حارث بإدمان القمار في " كازينوّ" مدينة ديسبورغ ،ماتسبب في تراجع مستواه  سواء داخل التداريب أو المباريات، إستفسرت " المنتخب" مقربا من اللاعب لمعرفة تفاصيل الواقعة التي أسهبت وسائل الإعلام داخل المغرب وخارجه في الحديث عنها.
وتعود تفاصيل القصة لبداية العام الماضي عندما تلقى حارث دعوة من زملائه اللاعبين داخل شالك،لم يتردد في رفضها لقضاء سهرة في إحدى محلات الألعاب الإلكترونية،قبل أن يتم أخد صور له، تم تسريبها أمس الخميس لصحيفة " بيلد"، على أساس أنها جديدة، للنيل من سمعة لاعب المنتخب المغربي، من أجل دفعه لمغادرة الفريق خلال فترة الإنتقالات الشتوية الحالية بتواطئء مع غدارة شالك التي تريد الإنفصال عن اللاعب الذي يتقاضى أعلى راتب داخل الفريق ودفعه للرحيل،بعدما إتصل مدربه دومينيكو تيديسكو بوكيل أعماله السويسري، للحديث معه في الموضوع دون مفاتحة اللاعب المعني بالأمر بالدرجة الأولى.
حارث الذي لم يسافر مع شالك لدخول معسكر إسبانيا، وجلس في ألمانيا لتجاوز مخلفات الإصابة التي يعاني منها، عبر لأسرته بحسب مصادرنا عن تدمره وإنزعاجه، من الحملة الشرسة التي تعرض لها من قبل صحيفة " بيلد" والذي ظلت طيلة المدة الأخيرة تشكك في قدراته ومؤهلاته التقنية، قبل أن تنشر تقريرا أسودا عنه، تتهمه بإدمان القمار، الذي أثر على مسيرته،والذي سيعجل برحيله عن الفريق بعدما كان وكيله ينتظر لغاية الصيف للنظر في مستقبله.
وإستغربت مصادر " المنتخب" من خبر إدمان أمين على القمار، رغم تواجد أسرته الدائم معه في شقته،بمدينة " غيلسكرشن"، وحرصها على التواجد معه لكي يحس بالدفئء الأسري، عوض البقاء في فرنسا، قبل أن يتم الترويج لمغالطات أساءت كثيرا للاعب الفريق الوطني، ولأسرته.
وستتابعون عبر " المنتخب" الورقية لعدد الإثنين 7 يناير، كامل تفاصيل قصة إتهام حارث بإدمان القمار،ومستجدات إستقيناها من مصادرنا، لموضوع أثار الكثير من الجدل.

 

مواضيع ذات صلة