بوربيعة يستسلم لشراسة اليوفي

تعرض ساسولو لهزيمة قاسية وثقيلة بملعبه ضد المتصدر جوفنتوس بثلاثية نظيفة برسم الدورة 23 من الكالشيو.
اليوفي كان الأفضل والأخطر بتألق رونالدو اللافت، وحاول المهدي بوربيعة طيلة 80 دقيقة التي لعبها بإجتهاد الوقوف والصمود في وجه النجوم كما فعل ذهابا بطورينو، لكنه فشل وإستسلم ولم يقو على مجاراة إيقاع وقوة السيدة العجوز.

 

مواضيع ذات صلة