حكيمي يزور ويمبلي بذكريات سيئة

إصطدام أوروبي آخر لا يقل متعة وإثارة، ذلك الذي سيستقبل فيه طوطنهام الإنجليزي بملعب ويمبلي الشهير، ضيفا ثقيلا وخطيرا إسمه دورتموند الألماني.
الأخير يخطط لبلوغ آخر الأدوار ويراهن على تجاوز العقبة الإنجليزية كمرحلة أولى، قبل مناقشة المحطات المقبلة بالكثير من النضج والطموح، لتلوين الموسم الجاري بألوان الألقاب والتتويجات المحلية والخارجية.
الظهير أشرف حكيمي يعرف جيدا توتنهام بعدما سبق وأن لعب أمامه 180 دقيقة بقميص ريال مدريد في نفس المسابقة، لكنه يحمل ذكريات سيئة بحيث تعادل ذهابا بمدريد وخسر إيابا بلندن، في لقاء قدم فيه اللاعب المغربي مستوى متواضعا وكان من بين أسباب خسارة الريال حينها بثلاثية.
شتان بين الأمس واليوم وتطور مهول في تنافسية وتجربة ونضج أشرف، فبعد الإكتشاف جاء التحرر والإضافة، وإنفجار مدوي له هذا الموسم بالقميص الأصفر كظهير رشيق ومهاجم نشيط وهداف حاسم في مختلف المسابقات.
الألمان يرغبون في العودة بأقل الأضرار وخطف فوز قاتل أو تعادل ثمين، وحكيمي الرائع من بين الأسلحة الفتاكة التي سيناور بها بلا شك المدرب لوسيانو فافر لإرباك توتنهام، فهل تكون الزيارة الثانية له بطعم الفرح والتألق والحسم هذه المرة؟
الأربعاء 13 فبراير 2019  
س 21: طوطنهام- دورتموند (حكيمي)

 

مواضيع ذات صلة