توقيع اتفاقية شراكة بين جامعة الرياضات الوتيرية والتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية

تم أمس الثلاثاء بالرباط التوقيع على اتفاقية تعاون وشراكة بين الجامعة الملكية المغربية للرياضات الوتيرية والرشاقة البدنية، والتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية.
وتروم الاتفاقية، التي وقعها عن التعاضدية العامة، رئيس مجلسها الإداري، عبد المولى عبد الموني ، وعن الجامعة رئيستها ، السيدة سلمى بناني، النهوض بالعمل الاجتماعي التضامني وتطويره وفق منظور تشاركي حداثي وهادف.
وتلتزم التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بموجب هذه الاتفاقية، بتنظيم برامج طبية وصحية لفائدة المشاركين في مختلف الأنشطة والتظاهرات الرياضية والاجتماعية، التي تنظمها الجامعة الملكية المغربية للرياضات الوتيرية والرشاقة البدنية بمختلف المدن المغربية والمتزامنة مع البرامج الطبية المنظمة من طرف التعاضدية.
كما تلتزم التعاضدية بتقديم خدمات طبية مجانية لفائدة ساكنة المناطق النائية التي تنظم بها الجامعة أنشطة رياضية تضامنية ، وبذلك تجمع التعاضدية بين الخدمات الطبية المجانية والحماية الاجتماعية والرعاية الرياضية.
من جهتها، تلتزم الجامعة بالعمل على تكوين أطر مراكز «أمل» للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة التابعة للتعاضدية، وانتداب مدربين إلى فرعي المركز بالرباط وأكادير، لتقديم حصص في رياضتي الإيروبيك والهيب هوب، على أن يتم انتقاء الأطفال المتفوقين قصد المشاركة في البطولات التي تنظمها الجامعة سواء داخل المغرب أو خارجه.
وبمقتضى هذه الاتفاقية، تسلم الجامعة لأطفال مركز «أمل» شواهد عند نهاية الموسم الدراسي، وتعمل على إدماج وإشراك الأطفال في بعض الأنشطة التكوينية، التي تنظمها الجامعة خارج المركز، مع تأهيل الكبار منهم وتكوينهم ليصبحوا مدربين.

 

مواضيع ذات صلة