يونس عبد الحميد يتفوق على نايف بالتنافسية

ولو أن الفوارق في التنافسية تبدو بارزة بين يونس عبد الحميد مدافع نادي رانس والأقوى حضورا بفرنسا ونايف أكرد مدافع ديجون الحديث العهد بنادي ديجون ، فإن مباراتهما شكلت هذا الخيار المطلق أولا لغياب نايف أكرد لإختيارات المدرب ، وثنايا لحضور عبد الحميد طيلة تفاصيل التعادل الحاسم بهدف لمثله في وقت لعب ديجون بلاعبه فؤاد شفيق منقوصا منذ الدقيقة 3 بعد طرد كوليبالي . التعادل لم يقنع ديجون مستضيف المباراة وظل مغبونا في درج النازلين بفارق أضحى كبيرا بسبع نقاط عن الافلات . ومن المنتظر أن يكون عبد الحميد رغم تقدم سنه إلى 31 عاما أولوية رونار في المبارتين المقبلتين .

 

مواضيع ذات صلة