الأولمبي المغربي يسقط في ملعب الشهداء أمام الكونغو

خسر المنتخب الأولمبي المغربي، بملعب الشهداء بكينشاسا بهدفين لصفر ضد الكونغو الديموقراطية،برسم ذهاب الدور الأول المؤهل لأولمبياد طوكيو 2020، بعدما تلقت كتيبة الهولندي مارك فوت لسعتين،في إنتظار موقعة الإياب الأحد المقبل، بمركب الأمير مولاي عبد الله.
عانى المنتخب المغربي من ضغط شديد منذ بداية المباراة ،بعدما تحمل خط الدفاع وبالأخص داري وبوطويل من الحملات المسترسلة التي قادها المنتخب الكونغولي، ولولا الحضور القوي ورد فعل الحارس بنعبيد في أكثر من مناسبة، لتمكن أصحاب الأرض من هز شباك الأولمبي المغربي، الذي لم يتجرأ كثيرا على بلوغ مرمى الحارس جينولا الذي لم يختبر كثيرا في الشوط الأول، الذي إعتمدت فيه كتيبة الهولندي فوت على المرتدات التي لم تعط  أكلها، بعدما ظل منديل خارج النص وظهر تائها في الملعب دون مساندة الخط الخلفي للمنتخب المغربي الذي كان الجهة اليسرى حيث تواجد لاعب ستراسبورغ أسامة فالوح،مصدر ضعف إستغلته الفهود الكونغولية، لبلوغ مرمى المغاربة،الذين حاولوا بين الفينة والأخرى، الإعتماد على تسربات سفيان كيين ومعه بوسفيان، غير أن أصحاب الأرض ظلوا صامدين، ومنعوا المنتخب المغربي من خلق فرص إنطلاقا من وسط الميدان،أو عبر الأطراف في ظل التكثل الدفاعي للاعبي الكونغو، الذين إستغلوا  تراجع المنتخب المغربي للوراء، وعدم مغامرته بالضغط على دفاع الكونغو بأكبر عدد من اللاعبين قبل أن يتم لسع الاولمبي المغربي بهدف موليكا جاكسون في الدقيقة 40، بعد خطأ منديل في التغطية، ليفتتح أصحاب الأرض التسجيل بعد سيل من المحاولات التي صدها الحارس المهدي بنعبيد،الذي وقف لوحده امام هجوم الكونغو قبل أن يتلقى الهدف الثاني في الدقيقة 67 عن طريق موليكا الذي إستغل تباعد خطوط المنتخب الأولمبي،الذي عجز عن تسجيل ولو هدف الشرف.

 

مواضيع ذات صلة