النصر قد يلجأ إلى القضاء بسبب حمد الله

الهجوم الشرس الذي تعرض له عبد الرزاق حمد الله عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، واضطره إلى إغلاقه، تسبب في دخول إدارة نادي النصر على الخط.

صحيح أن حمد الله وصلته العديد من الرسائل من طرف مناصري الفريق أغلبها يستفسر عن سبب الخسارة أمام الاتحاد، وبعضها يواسيه ليرفع من معنوياته.. لكن الرسائل المؤذية الكثيرة التي وصلت لحمد الله كانت من مناصري الفرق الأخرى وعلى رأسهم مناصري نادي الهلال، وتألم حمد الله بسبب هذه الرسائل لأنه تعرض للسب والشتم كما حمل بعضها ألفاضا مسيئة إلى والدته، وهو ما اضطره إلى إغلاق حسابه.

وعلى ضوء هذه الأحداث قررت إدارة نادي النصر الدخول على الخط، وقال بدر السليمان الناطق الرسمي باسم الفريق بأن النصر قرر التوجه بشكل عاجل للجهات المعنية واتخاد الإجراءات القانونية اللازمة لرد الاعتبار للاعب، مع عدم التنازل عن الإساءات التي تعرض لها حمد الله. وأضاف أن النادي مستعد للجوء إلى القضاء من أجل الحد من هذه الظاهرة.

مواضيع ذات صلة