حمد الله احتياطي وأمرابط غائب

حقق نادي النصر السعودي تأهلا مستحقا لدور ثمن نهائي عصبة أبطال آسيا، وذلك بعد الفوز المهم الدي حققه على حساب نادي الوصل الإماراتي (3 – 1) في الجولة الخامسة من منافسات دور المجموعات.

وحقق النصر هذا التأهل في غياب لاعبيه المغربيين، حيث ظل عبد الرزاق حمد الله رهين كرسي البدلاء بعدما فضل المدرب عدم الزج به في المباراة إلا في الحالات الطارئة القصوى، وذلك لمنحه قسطا من الراحة، وحتى يكون في أتم الجاهزية للمبارتنين المتبقيتين في منافسات البطولة أمام كل من الحزم والباطن يومي 11 و16 من شهر ماي الحالي.

فيما غاب نور الدين أمرابط لأنه أصلا غير معني بالمسابقة الآسيوية لعدم قيده في لائحة النادي المشاركة في هذه المسابقة القارية.

وضمن النصر تأهله للدور المقبل بعدما احتل وصافة المجموعة الأولى خلف نادي ذوب أهن أصفهان الإيراني، وذلك قبل الجولة الأخيرة من منافسات دور المجموعات. 

مواضيع ذات صلة