فجر خسر القمة ويستعد للفرج

بين مصير البقاء وطموح السد ومرارة النزول ، لا زال مصير الدولي فيصل فجر وناديه كون معلقا إلى الدورة الأخيرة لمعرفة ما سيفعله في نهاية المطاف لأنه يوجد حاليا في موقع السد ، ولكنه بين مفترق البقاء فيما لو خسر أميان وبين النزول لأن وراءه فريق ديجون المعلق بأمل السد لا غير . فيصل فجر الذي قاوم ليون خلال الشوط الاول بدون أهداف ، تقاعس مع فريقه كون خلال الشوط الثاني عندما تنازل كليا وخسر بالرباعية التي أهلت ليون إلى حجز مكان رسمي بإقصائيات عصبة أبطال أوروبا . وتناوب على تسجيل الرباعية كل من ديباي ( د49 و74 ) وكورني في الدقيقة 54 وديمبيلي في الدقيقة 64 وهو من أضاع جزاء الشوط الاول في الدقيقة 31 . 
ويلزم على كون الفوز في المباراة الأخيرة أمام بوردو وانتظار تعثر أميان أمام غانغون لضمان البقاء .

 

مواضيع ذات صلة