رودي غارسيا يعلن رحيله عن تدريب نادي مرسيليا

أعلن المدرب رودي غارسيا ، اليوم الأربعاء، قراره بالرحيل عن نادي مرسيليا الفرنسي لكرة القدم بعد الدورة الأخيرة من الموسم هذا الأسبوع، في أعقاب فشله في قيادة الفريق للمشاركة في المنافسات الأوروبية الموسم المقبل. وتولى غارسيا (55 سنة) تدريب الفريق الجنوبي في أكتوبر 2016، بهدف إعادته الى المشاركة في مسابقة عصبة أبطال أوروبا، بعد فترة من انتقال ملكيته الى الثري الأميركي فرانك ماكورت. 
ويحتل مرسيليا حاليا المركز السادس برصيد 58 نقطة، وبفارق نقطة واحدة خلف مونبليي الخامس، قبل مباراتهما في الدورة 38 الأخيرة الجمعة. 
وحتى في حال تمكن مرسيليا من إنهاء الموسم خامسا، فذلك لن يؤهله حتى للمشاركة في مسابقة اوروبا ليغ. 
ويعد مرسيليا من أبرز الفرق في تاريخ البطولة الفرنسية، وهو الوحيد من بلاده المتوج بلقب عصبة الأبطال (1993 على حساب ميلان الإيطالي). كما بلغ الفريق نهائي مسابقة اوروبا ليغ موسم 2017-2018 وخسر أمام أتلتيكو مدريد الإسباني بثلاثية نظيفة. وخرج الفريق هذا الموسم، من الدور الأول للمسابقة القارية الثانية من حيث الأهمية، وبشكل مبكر أيضا من مسابقتي الكأس في فرنسا، ما أثار انتقادات واسعة في أوساط المشجعين بحق المدرب لاسيما بشأن خياراته الطكتيكية وتبديله المتكرر في أسلوب اللعب.

مواضيع ذات صلة