بطلة سباق السيارات هند أبا تراب: أطمح لدخول العالمية

هند أبا تراب بطلة سباق السيارات امراة بألف رجل، وواحدة من النساء المغربيات اللواتي كسرن القاعدة، واقتحمن عالما كان الى عهد قريب حكرا على الرجال، والرجال فقط، وممنوع على الجنس اللطيف، وهو مجال الرياضات الميكانيكية، حيث استهوتها هاته الرياضة في سن مبكرة، لارتباط والدها بعالم السيارات، تقول البطلة الدكالية هند أبا تراب أنها وجدت ضالتها في هاته الرياضة رغم صعوبة ممارستها، وبتشجيع من والدها وزوجها واظبت على المشاركة في مجموعة من السباقات الوطنية، مما ساعدها على الاحتكاك بمنافسين أشداء من "الجنس الخشن" الذين تفوقت على عدد منهم في عديد التظاهرات، وفي مختلف الأصناف، وواصلت العزف على وتر التألق من خلال صعودها لمنصة التتويج لأربعة مواسم متتالية، وتسير نحو إضافة لقب آخر إلى رصيدها في عام 2019. 

البطلة الحسناء أبا تراب التي تعتمد على إمكانياتها الذاتية ودعم والدها مصطفى أبا تراب، طموحاتها بحد الجبال، فإلى جانب إحراز مزيد من الألقاب الوطنية التي أدمنت عليها، تمني النفس أيضا للمشاركة في ملتقيات دولية وعالمية، على غرار زميلها البطل المهدي بناني، وتمثيل المغرب أحسن تمثيل، إلا أن هذا الحلم لا يمكن أن يتحقق في غياب الإمكانيات المادية، على اعتبار أن رياضة سباق السيارات مكلفة جدا، لذلك تناشد ابنة الجديدة  الفاعلين الاقتصاديين إلى الانخراط في دعم مشروعها الرياضي الطموح حتى يتسنى لها بلوغ العالمية.          

       

         

             

مواضيع ذات صلة